الشعفار: النسخة الثانية لـ«طواف الإمارات» استثنائية

تتواصل التحضيرات لانطلاقة النسخة الثانية من طواف الإمارات الدولي 2020، الذي يقام خلال الفترة من 23 إلى 29 فبراير الجاري، بتنظيم مشترك بين المجالس الرياضية في أبوظبي ودبي.

وذلك تحت مظلة الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية ضمن أجندة سباقاته لعام 2020، وهو الحدث الكبير الذي ينطلق من دبي دانة الدنيا وينتهي في أبوظبي عاصمة الرياضة العالمية، بمشاركة 20 فريقاً عالمياً، تضم نخبة من أبرز فرق ونجوم العالم في سباقات الدراجات الهوائية للمحترفين، ويمثل السباق في مراحله الـ7، جولة سياحية تاريخية على مدار 7 أيام، ليس فقط للدراجين العالميين المشاركين، بل أيضا للجمهور والمتابعين على شاشات الفضائيات.

وقال أسامة الشعفار رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي للدراجات: الطواف بنسخته الثانية يمثل تحديًا جديداً لنخبة الفرق ونجوم العالم الذين سيمرون بأبرز معالم الدولة وطبيعتها الرائعة بعد أن برهنت النسخة الأولى أحقية طواف الإمارات لمكانته كحدث عالمي بارز في الأجندة الرياضية العالمية، وهذا العام سيكون الطواف حدثاً استثنائياً، لوجود عدد من الدراجين النجوم الذين يشاركون لأول مرة.

كما سينقل الطواف للعالم أروع صور ومشاهد التقدم العمراني للدولة بمدنها وإماراتها السبع، ويعد من أهم السباقات العالمية في أجندة الاتحاد الدولي، والمسارات تؤكد على التنوع المميز لكافة المراحل بتضاريسها المميزة. وأشار الشعفار إلى أن جميع المؤسسات على مستوى الدولة تدعم الطواف، والمراحل وحدت الجهود في كل إمارات الدولة، واكتسبنا خبرات تنظيمية كبيرة وأثبتنا جدارة كبيرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات