«دولية فزاع» للقوس والسهم تنطلق اليوم

أقيم حفل افتتاح دافئ مبسط، أمس، للنسخة السادسة من بطولة فزاع الدولية للقوس والسهم، إحدى بطولات فزاع الدولية لأصحاب الهمم، التي تقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وينظمها ويستضيفها نادي دبي لأصحاب الهمم بمشاركة 113 رياضياً من الجنسين من 24 دولة.

وستنطلق اليوم منافسات البطولة، بإقامة 16 جولة ضمن التصفيات في مختلف الفئات على صعيد الفردي والفرقي، وعلى فترتين صباحية ومسائية، وكانت الوفود المشاركة بدأت التدريبات الرسمية أمس، واستمرت بوتيرة متصاعدة تأهباً لانطلاق المنافسات الرسمية.

وجاءت المراسم الافتتاحية وسط أجواء دافئة بحضور ثاني جمعة بالرقاد رئيس اللجنة المنظمة لبطولات فزاع الدولية، وأوم سونج مندوب الاتحاد الدولي للقوس والسهم، ورؤساء الوفود المشاركين في البطولة، ورحب بالرقاد، في كلمة ألقاها، بالمشاركين على أرض دولة السعادة والتسامح.

وأكد أنها تفتح ذراعيها مستقبلة هذه النخبة من الأبطال من أجل أن نشهد معاً تنافساً رياضياً حافلاً بالإثارة من أجل الفوز بالميداليات والصعود على منصة التتويج، وفي نفس الوقت تعزيز العلاقات الأخوية وعيش أوقات لا تنسى هنا والعودة بذكريات تبقى عالقة في الأذهان طويلاً.

وقال: نرحب بالجميع في البطولة التي تعتبر تجمعاً رياضياً بهذا العدد الكبير من الرياضيين من دول مختلفة، وهذه مسؤولية تتوجب علينا أن نكاتف الجهود لمواكبة هذه الزيادة المستمرة سنوياً نظراً للإقبال الكبير على الحدث، ونتمنى لكم طيب الإقامة.

وتابع: ندرك أهمية هذه البطولة بوصفها محطة مهمة قبل استضافة دبي بطولة العالم للقوس والسهم لأصحاب الهمم في العام المقبل 2021، إلى جانب كونها محطة تأهيلية للألعاب البارالمبية طوكيو 2020، وهو ما يجعلنا نشهد مشاركة أفضل المصنفين العالميين في مختلف التخصصات، وبدوره، عبر أوم سونج، عن سعادته بالتواجد في البطولة، بوصفها أصبحت من أكثر البطولات نمواً على المستوى العالمي بقدرتها على جذب هؤلاء الأبطال، وقال: إنه لمن دواعي فخري أن نعود إلى هذه الأرض الطيبة، هذا العام يعتبر مميزاً خاصاً بوصفه عام دورة الألعاب البارالمبية، وهو ما يزيد من قوة المشاركين ورغبتهم بتحقيق أفضل النتائج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات