خلال اجتماع الهيئة العامة للرياضة في دبي

اعتماد النظام الانتخابي للاتحادات الرياضية في الإمارات

محمد خلفان الرميثي مترئّساً اجتماع الهيئة العامة للرياضة بحضور سعيد عبد الغفار وسعيد حارب | البيان

ترأس معالي محمد خلفان الرميثي، رئيس الهيئة العامة للرياضة، الاجتماع السابع لمجلس إدارة الهيئة بحضور سعيد عبدالغفار حسين، الأمين العام للهيئة، وكافة الأعضاء وذلك في مقر الهيئة بدبي.

وناقش الاجتماع عدداً من الملفات والقضايا المتعلقة بالساحة الرياضية في الدولة، كان من أبرزها اعتماد المجلس النظام الانتخابي المدرج في النظام الأساسي النموذجي للاتحادات الرياضية انطلاقاً من الفترة الانتخابية 2021-2024، وإجراءات تنفيذ قرار مجلس الوزراء بشأن الفئات المشمولة بتوجيه صاحب السمو رئيس الدولة للسماح للمقيمين بالمشاركة في المسابقات الرياضية الرسمية بالدولة، وتقرر في هذا الغرض تشكيل لجنة لدراسة الموضوع وتقديم تقرير لمجلس الإدارة في غضون ثلاثة أشهر على أن يتم تطبيق مقترحات اللجنة انطلاقاً من الموسم المقبل 2020-2021.

كما ناقش الاجتماع كلفة رسوم الفعاليات الرياضية التي تعقد في الدولة، وموضوع الدعم المالي للاتحادات الرياضية انطلاقاً من سنة 2020، واتخذ المجلس قراراً بتشكيل لجنة تقوم بمراجعة اللوائح المتعقلة بالدعم المالي انطلاقاً من حجم برامج الاتحادات وميزانياتها ومستوى نتائجه.

والتوجيه بضرورة تعديل الأنظمة المالية المرتبطة بعمل الاتحادات الرياضية. وتطرق الاجتماع إلى موضوع قرار الإعداد لضبط إجراءات تنظيم الجمعيات العمومية للاتحادات الرياضية التي ستنظم نهاية العام القادم 2020 للفترة الانتخابية 2021-2024 بما يتوافق مع أحكام النظام الأساسي النموذجي للاتحادات الرياضية. وأكد المجلس أهمية تشكيل مجالس الاتحادات من خلال الانتخاب واجتناب التعيين.

قرار

وأصدر المجلس قرار إشهار اللجنة البارالمبية الوطنية الإماراتية ونادي الظفرة للمعاقين واتحاد القوس والسهم.

واطلع المجلس على متابعة إجراءات إصدار قانون الرياضة والملاحظات الواردة حوله من وزارة العدل والاستعداد لإصدار اللوائح التنظيمية وفق مواد القانون من خلال إصدار «كود الإمارات للرياضة» الذي يحتوي على النصوص واللوائح التنظيمية لقطاع الرياضة في الدولة.

كما اطلع المجلس على نشاط صندوق الإمارات لدعم ورعاية الموهوبين الرياضيين متطرقاً إلى مراحل إنجاز الاختبارات الطبية وخطة المراحل المقبلة من إتمام الاختبارات الميدانية والفنية، علاوةً على استعراض نتائج بعض الموهوبين، وتنظيم لقاء بمناسبة انطلاق الموسم الرياضي 2019-2020 يجمع كافة أطراف الحركة الرياضية في الدولة (اتحادات/‏‏أندية/‏‏لجنة أولمبية.. إلخ) للتحاور حول السبل الكفيلة بانطلاق الموسم الرياضي وتطوير قطاع الرياضة، بالإضافة إلى الدورة السادسة لرياضة المرأة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي، مستعرضاً ميزانية الإعداد بالتنسيق مع الاتحادات الرياضية المشاركة بالدورة وذلك لرفعها إلى الجهة المختصة للاعتماد.

وفي ختام الاجتماع وجّه المجلس عبارات الشكر والتقدير للاتحادات الرياضية على المجهودات التي تبذلها في تطوير القطاع الرياضي وتفاعلها مع الهيئة العامة للرياضة لإنجاح الموسم الرياضي الجديد، متمنياً لهم مزيداً التوفيق في مجهوداتهم الرامية إلى تطوير المنظومة الرياضة بالدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات