محطة تاريخية في عالم سباقات «الأصايل»

كأس زايد في ألمانيا.. رسالة حب وسلام من الإمارات

تربط الإمارات وألمانيا علاقة تاريخية راسخة في مختلف الجوانب ومنها الرياضية، وتعكس العديد من المناسبات والأحداث الرياضية هذه العلاقة المتينة بين البلدين، أبرزها إقامة أول سباق للهجن يحمل اسم «كأس الشيخ زايد» للهجن العربية الأصيلة في العاصمة الألمانية الذي أقيم عام 1997 بناء على توجيهات المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، تزامناً مع احتفالات الدولة بالعيد الوطني الـ 25 آنذاك.

وشهد السباق مشاركة 25 مطية من نخبة الأصايل تم نقلها جواً، وحظي السباق باهتمام إعلامي كبير وحضور جماهيري غير مسبوق بلغ 40 ألف متفرج من مختلف شرائح المجتمع لينال إعجاب الحاضرين الذين تعرفوا على ثقافة وعادات وتقاليد أهل الإمارات.

تظاهرة رياضية

ويعتبر السباق محطة تاريخية وتظاهرة رياضية مجتمعية تنقل رسالة حب وسلام من الإمارات إلى العالم أجمع، وهو امتداد لنهج المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، في أهمية تعزيز التواصل الحضاري بين مختلف الشعوب والثقافات، لتترجم الزيارة الأخيرة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى ألمانيا هذا النهج الرائد في تعزيز قيم التسامح والتعايش.

مشاهد رياضية

وجمعت الإمارات وألمانيا العديد من المشاهد الرياضية سواء على مستوى كرة القدم أو الألعاب الأخرى، حيث نظم نادي النصر بطولة كأس حمدان بن راشد آل مكتوم للتحدي احتضنها استاد آل مكتوم في عام 2017، بمشاركة فرق عالمية عريقة، يتقدمها فريق هامبورغ الألماني.

كما شهد دورينا تواجد مدربين ألمان أبرزهم وينفريد شايفر الذي تولى مهمة تدريب شباب الأهلي ليقوده للفوز بالدوري موسم 2005 - 2006، ثم انتقل إلى العين ليتوج معه بـ 3 بطولات في عام 2009 وهي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس اتصالات «الخليج العربي حالياً»، وكأس السوبر.

وتعتبر ألمانيا الوجهة المفضلة لإقامة المعسكرات التدريبية لمعظم أنديتنا المحلية نظراً لوجود البيئة المثالية التي توفرها للفرق والمنتخبات الراغبة في إقامة المعسكرات الخارجية.

سباقات الخيول

ويتضمن برنامج سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة محطة ألمانية سنوياً، والتي تقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وبتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

وذلك دعماً لرؤية ونهج المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، لإعلاء شأن الخيول العربية الأصيلة وترسيخ مكانتها العريقة وأصالتها في كافة المضامير العربية والعالمية بالتزامن مع عام التسامح، ومن المقرر إقامة السباق في ألمانيا مطلع سبتمبر المقبل.

واحتضنت ألمانيا العديد من الأحداث الخاصة بسباقات الخيل ورياضة الفروسية، حيث استضافت برلين المؤتمر العالمي الثالث 2012 لسباقات الخيول العربية الأصيلة برعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، وجرى إلى جانب المؤتمر العالمي سباقان هما سباق المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، وسباق «مونديال أم الإمارات للسيدات».

وأقيمت في مدينة فرانكفورت كأس الصداقة والشراكة بين مدينتي دبي وفرانكفورت التي انطلقت عام 2004 برعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية. وتجمع الشعبين الإماراتي والألماني القيم المشتركة المتمثلة في حب الفروسية والانفتاح على الشعوب الأخرى.

وشهد مضمار كولون سباقات جائزة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للخيول العربية الأصيلة، الذي يستضيف أكبر تجمع للسباقات العربية في يوم واحد، حيث تم تنظيم ثلاثة سباقات رئيسية للخيول العربية الأصيلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات