أكد أن الدورة وجهـة جاذبة للنجوم

الحنطوبي: اللعب مع الكبار حلــم حوّلته «ند الشبا» إلى حقيقة

الحنطوبي يراقب صراعاً قوياً على الكرة بين زميله قنديل وتينان لاعب المدرسة السعوديـة | تصوير: فايز منصور

كشف حسن علي الحنطوبي حارس مرمى فريق فهود زعبيل في دورة ند الشبا، وفريق الظفرة في دوري الصالات أن اللعب في الدورة كان حلماً بالنسبة له، وللعديد من اللاعبين بحكم التزام الفرق بعدد معيّن من اللاعبين المسجلين في اتحاد الكرة في النسخ الأولى.

وعدم قدرتها على استيعاب الجميع، مشيراً إلى أنه ظل ينتظر 3 سنوات حتى حصل على فرصة اللعب فيها، بعدما تألق مع فريقه السابق نادي الخليج في دوري الصالات، وقال: كنت أنتظر بشغف الظّهور في الدورة وأحلم أن أكون يوماً ما على أرضية الملعب، فالفرق تركز على اختيار اللاعبين المميزين.

وهذا أحد أبرز عوامل نجاحها وارتفاع مستواها الفني. دورة ند الشبا أصبحت ملتقى نخبة لاعبي دوري الصالات ونجوم اللعبة في العالم، لقد قدمت خدمة كبيرة لدوري كرة الصالات في الإمارات وزادت من شعبية هذه اللعبة في الدولة.

وأكد الحنطوبي أن مستوى دورة ند الشبا يتحسّن من عام لآخر بفضل لوائحها المتغيرة، والتي تلبي طموحات الفرق، وهي مكسب للاعبين المواطنين لتطوير مستواهم و تعوضهم لما يفتقدونه في دوري الصالات من ناحية الحضور الجماهيري والاحتكاك بنجوم اللعبة في العالم بعدما كان هذا الأمر حلماً،.

مشيراً إلى أنه بعد إلغاء مشاركة اللاعبين المحترفين الأجانب والاقتصار على الفئات الجديدة أصبحت دورة ند الشبا المكان الوحيد، الذي من الممكن أن يلتقي فيه اللاعبون المواطنون بلاعبين كبار من الدوريات الأوروبية وغيرها من الدوريات الكبيرة .

وأضاف: دورة ند الشبا جاذبة لكبار ونجوم اللعبة في العالم، لقد لعب هنا فالكاو وريكاردينهو وفيرناندينهو وميغيل وشيشكالا وغيرهم من اللاعبين الكبار، هذا أمر رائع بالنسبة لنا كوننا لاعبين محليين، ونحن محظوظون بهذه الدورة التي أصبحت علامة بارزة في كرة قدم الصالات وهدفاً للنجوم، وقبل كل مباراة أنتظر بفارغ الصبر مواجهة أحد هؤلاء للاعبين الكبار.

وهذا أعطاني حافزاً كبيراً لتقديم مستويات جيدة أمامهم وبفضل الاحتكاك كسبت المزيد من الخبرة، وبلا شك اللعب مع نجوم كرة الصالات يسهم في تطوير مستوى اللاعبين ويساعدهم على الـتأقلم مع أجواء المباريات الكبيرة.

شعبية

وأوضح الحنطوبي أن دورة ند الشبا تحظى بشعبية واسعة ومتابعة كبيرة في العديد من الدول كونها وجهة مفضلة لنجوم كرة قدم الصالات في العالم.

وطالب حارس مرمى فهود زعبيل بضرورة إعادة اللاعب الأجنبي إلى دوري الصالات بهدف تطوير اللعبة ومنح فرصة إضافية لأنديتنا للمنافسة على الألقاب الخارجية في ظل الاهتمام المتزايد، الذي تشهده اللعبة في العالم وقال:

كرة قدم الصالات عمرها 10 سنوات في الدولة وإلى غاية الآن ليس لدينا موقف واضح من اللاعب الأجنبي، سمحنا به ثم ألغيناه، كل الدوريات الخليجية تعتمد اللاعب الأجنبي إلا نحن، كيف يمكننا المنافسة خارجياً بدون لاعبين محترفين، لماذا استغنوا عنهم في دوري الصالات فقط من دون غيرها في الألعاب الأخرى، عندما نلعب في دورة ند الشبا نستفيد من توجيهات اللاعبين الأجانب حتى من ناحية التمركز على أرضية الملعب، ووجود لاعب أجنبي سيعود بالفائدة على الفرق واللاعبين بدرجة أولى، وأتمنى أن يتم إعادة قيد اللاعبين الأجانب في دوري الصالات.

وصرّح الحنطوبي أن دورة ند الشبا تحظى بسمعة عالمية بفضل استقطابها خلال الـ7 سنوات أفضل اللاعبين في العالم، وقال: كل اللاعبين الكبار مروا بدورة ند الشبا وفي مقدمتهم الأسطورة فالكاو، هذا أمر جيد ومنحها سمعة عالمية، ما نفتقده في دوري الصالات نجده في ند الشبا، الجمهور واللاعبين الأجانب المميزين.

وعن تراجع مستوى فريقه الظفرة في دوري الصالات، كشف حسن علي أن فريقه عاني كثيراً من الإصابات التي ضربت 6 لاعبين مهمين في التشكيلة، خلال ما لا يقل عن 6 مباريات.

وكشف الحنطوبي عن سرّ تميّزه بخفة الحركة رغم وزنه الزائد الذي يفوق 120 كلغ، قائلاً: أحرص على التدرّب يومياً وإذا توقفت لفترة قصيرة لن أستطيع اللعب في اليوم التالي وأدخل في معاناة بدنية، لذا أحرص على عدم التوقف عن النشاط حتى في أيام الراحة سواء مشياً على البحر أو التدرب في صالة الجيم.

ولعب حسن علي في نادي الخليج من 2011 إلى 2016 وحقق معه 4 ألقاب، هي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، والدوري العام وكأس الاتحاد وكأس السوبر لينتقل بعد ذلك إلى الظفرة وتوج معه بلقب الدوري وكأس السوبر، ولعب معاراً إلى دبا الحصن في بطولة آسيا، وحصل معه على المركز الرابع..

طباعة Email
تعليقات

تعليقات