اختبار

السنغالي مدياي يستعيد سمعه

اختبر لاعب المنتخب السنغالي لكرة القدم مام مدياي حاسة السمع للمرة الأولى في حياته، عقب لجوئه إلى مركز العمليات الطبية التابع لدورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص - أبوظبي 2019، خصوصاً أن اللاعب البالغ من العمر (31 عاماً) عانى منذ ولادته عدم القدرة على الكلام أو السمع. وكان مام مدياي يعتمد على زملائه وحركاتهم الإيمائية في تفسير الأحداث وعروض حفل الافتتاح، قبل أن يتغير مجرى حياته بزيارته مع مدرب المنتخب وزملائه مركز العمليات الطبية، خصوصاً أن الأجهزة الطبية في المركز أكدت أنه سيكون قادراً على سماع ما حوله في حال تم تزويده بأداةٍ للسمع، وهو ما أكده مدرب أسان ثيام منتخب كرة القدم السنغالي للأولمبياد الخاص.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات