رئيس الأولمبياد الخاص الدولي: شكراً للإمارات

أعرب تيموثي شرايفر رئيس الأولمبياد الخاص الدولي عن شكره وتقديره العميق لقيادة وشعب الإمارات، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. على كرم الضيافة، كما وجه الشكر للمتطوعين والعائلات والمدربين والرعاة، والمسؤولين إلى جانب مسؤولي الرعاية الصحية والرياضة والتربويين واللجنة المحلية المنظمة.

العام 50

وأضاف: «الأولمبياد الخاص بلغ عامه الخمسين لكننا لا نزال في البداية.. أرجو أن تنضموا إليّ وماري ديفيس ومجلس الإدارة الدولي وعائلتي في تقديم الشكر للمؤسس والدتي يونيس كينيدي شرايفر صاحبة الإرادة الفولاذية التي وقفت طيلة حياتها ضد أشكال التمييز كافة، ولو كانت موجودة هنا اليوم في أبوظبي لكانت في قمة السعادة..

لكن سعادتها بكم ستكون أكبر لأنكم أصبحتم جميعاً مؤسسين.. نعم أنتم مؤسسون، جميعاً في كل مرة تقابلون فيها شخصاً تعرض للإقصاء.. في كل مرة تتخطون الحواجز لتلعبوا معه سوياً وفي كل مرة تصممون على أن تجعلوا العالم أكثر، عدلاً واحتواءً.. فأنتم مؤسسو الأولمبياد الخاص الجديد».

وقال إن هدف الذكرى الخمسين للأولمبياد الخاص هي ألا نرضى بأقل من إحداث نقلة نوعية في إدماج أصحاب الهمم تفسح المجال أمام نوع جديد من الحرية في تاريخ البشرية، نكرس أنفسنا لتغيير عقول ونظرة الناس تجاههم.. نعلّم الناس كيف يرون بعيون الحب وأنه لا مكان للتمييز والانقسام.. ولا التشتت ولا الرفض بل الوحدة فقط.

وتمثل الألعاب العالمية التي تستضيفها أبوظبي تكريماً للإنجازات المذهلة التي حققتها شرايفر، التي توفيت قبل 10 أعوام.. كما يصادف هذا العام أيضاً مرور خمسة عقود على تأسيس الألعاب.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات