أبوظبي تستقبل «شعلة الأمل»

استقبلت أبوظبي، عاصمة التسامح، «شعلة الأمل» للأولمبياد الخاص للألعاب العالمية أبوظبي 2019، والتي طافت في أبرز المعالم التراثية والثقافية والسياحية، أمس يحملها «حماة الشعلة» من ضباط شرطة إماراتيين ودوليين من مختلف أنحاء العالم، إلى جانب رياضيي الأولمبياد الخاص في محطتها الأخيرة في أبوظبي.

وكان في استقبال «شعلة الأمل» في قصر الحصن الذي يعتبر أحد أهم الصروح التاريخية والتراثية، اللواء مكتوم علي الشريفي، مدير عام شرطة أبوظبي، وسيف سعيد غباش، وكيل دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، وسلطان محمد الظاهري، مدير عام اتصالات في إمارة أبوظبي، وعدد من الضباط، وحشد جماهيري كبير.

وأعرب مدير عام شرطة أبوظبي، في كلمته خلال حفل الاستقبال عن اعتزازه بوصول «شعلة الأمل» إلى العاصمة أبوظبي مع انطلاقة المرحلة الأخيرة قبيل وصولها إلى أرض ميدان زايد الرياضية لتعلن انطلاق البطولة العالمية.

جولة

وكانت «شعلة الأمل» استهلت جولتها من أمام شركة أبوظبي للإعلام وقناة سكاي نيوز عربية، وكان في استقبالها الدكتور علي بن تميم، مدير عام شركة أبوظبي للإعلام، واللواء سعيد سيف النعيمي، مدير قطاع المالية والخدمات بشرطة أبوظبي، وعدد كبير من الإعلاميين والجمهور.

وانتقلت «شعلة الأمل» إلى جامع الشيخ زايد الكبير، أحد الصروح الإسلامية البارزة في الدولة، وحضر حفل الاستقبال اللواء علي خلفان الظاهري، مدير قطاع العمليات المركزية، والدكتور يوسف العبيدلي، المدير العام لمركز جامع الشيخ زايد الكبير، وعدد من المواطنين والمقيمين والزوار.

واستكملت «شعلة الأمل» مسيرتها إلى متحف اللوفر أبوظبي، أول متحف عالمي في العالم العربي يجسّد الانفتاح على الحضارات باعتباره واحداً من المؤسسات الثقافية الواقعة في قلب المنطقة الثقافية في السعديات، وكان في استقبالها اللواء حماد أحمد الحمادي، مدير قطاع أمن المجتمع بشرطة أبوظبي، ومرت الشعلة من أمام منارة السعديات، والتي تعد مركزاً فنياً وثقافياً في أبوظبي، وواصلت طوافها على بنك أوظبي الأول لتصل بعدها إلى مبنى اتصالات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات