EMTC

حوار ديمقراطي هادف للنهوض باللعبة

«عمومية الدراجات» تناشد الهيئة زيادة الدعم

أسامة الشعفار يترأس اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد | البيان

عقدت الجمعية العمومية لاتحاد الدراجات اجتماعها العادي، أول من أمس، بمقر الاتحاد بالشارقة، بحضور مندوبي 13 نادياً، فيما تخلفت أندية رأس الخيمة والعربي والرمس وأبوظبي عن الحضور، وتميزت الجلسة، بالحوار الديمقراطي الهادف لمصلحة اللعبة، وسبل النهوض بها، لكي تحقق المزيد من الإنجازات المشرفة، والارتقاء بمستوى الدراجة والدراجين، من أجل مستقبل أفضل، وترأس الاجتماع أسامة أحمد الشعفار رئيس الاتحاد، في حضور أحمد محمد الحوري نائب الرئيس، وعبد الناصر عمران الشامسي الأمين العام، وعبد الكريم الزرعوني المدير المالي، ونورة حسن الجسمي رئيسة اللجنة النسائية والتسويق، وعمر عبد الرحمن رئيس قسم الأندية والاتحادات الرياضية بالهيئة العامة للرياضة، ومندوبي الأندية.

عصر الازدهار

ورحب أسامة الشعفار رئيس الاتحاد، بممثل هيئة الرياضة، ومندوبي الأندية، وقال: دولة الإمارات تعيش في عصر الازدهار في مختلف المجالات ومن بينها المجال الرياضي، ونجاحها في استضافة أكبر البطولات بفضل التنظيم وحسن الاستضافة وخبرة أبنائها، ولعل النجاح الذي حققه مؤخراً طواف الإمارات الدولي في أول نسخة له، خير دليل على ذلك وعلينا استثمار طاقاتنا للبقاء في القمة، وأتصور أن رياضة الدراجات تطورت كثيراً وحقق منتخبنا في السنوات الأخيرة، الكثير من الإنجازات العربية والقارية، بفضل جهود مجلس الإدارة والأجهزة الفنية والإدارية وطموح وإصرار نجومنا، والتعاون الإيجابي من الأندية، التي لها الفضل في زيادة قاعدة اللعبة واكتشاف الموهوبين، لا سيما بعد القرار التاريخي، من صاحب السمو رئيس الدولة، بالسماح للمقيمين ومواليد الدولة، بالمشاركة في البطولات، ما أسهم في تطور الرياضة الإماراتية عامة والدراجات خاصة، وتمنياتي لكم بالتوفيق، وأن يحقق الاجتماع كل الآمال المرجوة.

اعتماد ومقترحات

واستعرضت الجمعية العمومية، جدول الأعمال، وتم التصديق على محضر الاجتماع السابق والتقرير الإداري والفني السنوي للموسم الرياضي 2018/2019، ومناقشة الحساب الختامي للسنة المالية المنتهية، واعتماد الميزانية التقديرية لعام 2019، وناقشت الجمعية العمومية المقترحات المقدمة من أندية التعاون ومسافي والنصر وشباب الأهلي، والتي تضمنت الكثير من الأفكار، التي ستساهم في تقدم اللعبة ورقيها وفي مقدمتها مناشدة الهيئة العامة للرياضة، بزيادة دعم الأندية، بما يتناسب مع التكاليف الباهظة التي تتطلبها رياضة الدراجات، وتنسيق الشكل العام للسباقات، والمطالبة بمشاركة الهواة المواطنين في السباقات، والمطالبة بتوفير الدراجات الحديثة للاعبي المنتخب، وضرورة إقامة السباقات، في فترة بعد الظهر، وتنويع أماكن إقامتها، والمطالبة بعقد اجتماع دوري كل شهر، بين اللجنة الفنية والمدربين والإداريين، لمناقشة السلبيات وتلاشيها، وتشكيل لجنة لفض المنازعات بين الأندية واللاعبين، مع أهمية انتظام برنامج السباقات على مدار الموسم دون توقف، ورد أعضاء الاتحاد، على هذه المقترحات البناءة مع الوعد بتحقيقها.

اللائحة الفنية

وتقدم نادي شباب الأهلي بمقترحات حول اللائحة الفنية للاتحاد تضمنت كافة بنود اللائحة والتعديلات المطلوبة، واستغرقت المناقشة الكثير من الوقت والحوار بين ممثل نادي شباب الأهلي أحمد علي إبراهيم وأحمد الحوري وعبد الكريم الزرعوني وعبد الناصر عمران ولجأ الحوري إلى الاستعانة بالتصويت المباشر لأعضاء الجمعية العمومية حول بعض البنود، وتقرر في نهاية المناقشات دراسة جميع المقترحات والامتثال لآراء الأندية على أن يتم عمل ورشة عمل للنظر في كافة المقترحات مع إرسالها لكافة الأندية الأعضاء لإبداء الرأي فيها.

مشاركة

اعتمد مجلس إدارة اتحاد الدراجات إقامة سباقات فئة الإناث ضمن الدوري العام وبطولة الدولة اعتباراً من بداية الموسم الرياضي 2020/ 2019 وهو إنجاز طيب يتحقق لأول مرة ويهدف إلى دعم الدراجة النسائية لتساهم في بناء قاعدة جديدة للمنتخب الوطني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات