رقم قياسي عالمي وآخر أمريكي في اليوم الثاني

العرب يحتكرون ذهب «دولية فزّاع للقوة»

صورة

تستمر المنافسات في بطولة فزاع الدولية العاشرة لرفعات القوة لأصحاب الهمم (كأس العالم - دبي 2019)، التي تقام حالياً برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وفي اليوم الثاني للبطولة، تواصل تحطيم الأرقام العالمية، حيث سجلت الأوكرانية ماريانا شيفوشوك، رقماً قياسياً عالمياً، برفعها 131 كغ لمجموعة وزن 55 فما فوق سيدات، وحصولها على ذهبية المجموعة بفارق كبير، عن ملاحقتها الروسية روزا كوزيفا، والتركية بيسرا دومان، وفي مجموعة 49 كغ وما فوق للرجال، وضع البرازيلي بصمته بتسجيله رقماً قياسياً على مستوى الأمريكتين بعد رفع وزن 144 كغ.

تألق عربي

وسيطر اللاعبون العرب على أغلب الميداليات الذهبية في اليوم الثاني للمنافسات أول من أمس، حيث استطاعت المصريتان فاطمة قرني وجيهان عبدالعزيز من رفع رصيد مصر الى خمس ذهبيات، وأهدى الجزائري حسين بيطر أول ذهبية للجزائر، بعد منافسة قوية مع الأردني محمد طربش والماليزي بوني بونيا، ليرفع رصيد الجزائر إلى ميداليتين (ذهبية وفضية)، وقد وصل نصيب العرب من مراكز التتويج في البطولة إلى 13 ميدالية، حصدت مصر منها 5 ذهبيات وفضية، وجمعت الأردن ذهبيتين و برونزية، وحصدت الجزائر ذهبية وفضية، وفازت سوريا بذهبية، والإمارات بفضية، وقد توج اللاعبين كل من ثاني جمعة بالرقاد رئيس اللجنة المنظمة لبطولات فزاع الدولية، وفوزية البلوشي نائب مدير بطولات فزاع وحاج عابد عكيزي قنصل الجمهورية الجزائرية.

قاهر التحديات

ويشارك في دولية فزاع، لاعب سوري لأول مرة في تاريخه، يدعى علاء اليوسف والبالغ من العمر 34 عاماً، وكان بطل سوريا في رياضة تنس الطاولة الخاصة بأصحاب الهمم لمدة 10 سنوات متتالية، إلا أنه قرر خوض غمار تجربة جديدة في ميدان رياضة رفعات القوة وبدأ بالتحضير للعبة منذ 3 أعوام، إلا أن الحظ والظروف لم تكن في صالحه ليشارك في النسخ السابقة للبطولة، وهو ابن مدينة حمص، وأصيب بشلل أطفال خلقي، ولم يتضرر من الظروف الصعبة التي تعيشها بلاده، ولا من الظروف المعيشية والمادية القاسية، حيث كان يعمل في محل لتصليح الدراجات الهوائية، وتضرر عمله وتوقف بعدها تماما عن العمل، لكنه أصر على أن يكمل حلمه ومسيرته الرياضية وروض كل الظروف، حتى سنحت له الفرصة للمشاركة في أول بطولة دولية له، ويقول علاء إنه كان يحلم بالمشاركة في بطولات فزاع منذ زمن لسمعتها الطيبة ومكانتها في مسيرة احتراف أي لاعب يطمح للعالمية، ويشعر بسعادة غامرة بمشاركته في البطولة، وأعرب عن فخره بدولة الإمارات لاحتضانها بطولة عالمية، بحجم بطولة فزاع، تجمع هذا العدد الكبير من اللاعبين الدوليين والموهوبين.

مفاجأة سارة

فاجأت اللجنة المجتمعية في نادي دبي لأصحاب الهمم، اللاعب الهنغاري ساس ساندرو، بتنظيمها حفلة لعيد ميلاده الثامن والثلاثين أثناء مشاركته في منافسات بطولة فزاع الدولية العاشرة لرفعات القوة، وأهدت اللجنة اللاعب كعكة عيد ميلاد وهدية عينية، لترسم البسمة على وجهه وتدخل السعادة الى قلبه، وأعرب اللاعب عن فرحته بهذه المفاجأة السارة التي لم يتوقعها أبداً، وشكر إدارة نادي دبي لأصحاب الهمم، على اهتمامها بهذه التفاصيل الصغيرة في مسماها والكبيرة في معناها وأثرها في نفسه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات