بن سرود: نتوقع الأفضل في الماراثون

علي سعيد بن سرود

قال علي سعيد بن سرود، المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن: «أدرجنا في هذه النسخة فئة الناشئين ممن تبلغ أعمارهم 15 سنة وما فوق، لينالوا فرصة المشاركة في السباق بموافقة أولياء أمورهم، الأمر الذي سوف يشجعهم من سن مبكرة على التوجه لركوب الهجن وتربيتها والتعرف على هذا الجانب التراثي المحلي. ويعتبر الماراثون نفسه البداية التي ستسهم في استدامة هذه الرياضة نظرا لطول الوقت الذي تتطلبه التدريبات واللياقة البدنية العالية التي سيكتسبها الراكب. ومن خبرتنا في المجال، فإن أي مشارك يخوض هذا الامتحان الخاص بالقدرة سيتمسك برياضة ركوب الهجن بعد التجربة الأولى، وسيسعى نادي دبي لسباقات الهجن لدعم هذه المواهب الشابة بشتى السبل».

واختتم بن سرود: شهدنا في النسخ الماضية للماراثون، تطوراً في الأداء وتحسناً في مستويات المشاركين، بالرغم من توافد الأعداد الكبيرة إلا أن شريحة كبيرة لم تتمكن من الاستمرار في التدريبات حتى النهاية، لذا ركزنا على تحفيز الراغبين حتى شهدنا زيادة في عدد أصحاب العزيمة القوية الذين قبلوا التحدي الذي يفرضه الماراثون.

وينطلق هذا المهرجان السنوي تعزيزاً للهوية الإماراتية وتذكيراً بالموروث الثقافي التراثي للدولة، ويمتد الماراثون لمسافة 11 كيلومتراً، ووضعت اللجنة المنظمة شروطاً مهمة للمشاركين وللسباق من بينها اقتصار المشاركة على المواطنين بحيث لا يقل عمر المشارك عن 15 سنة، مع موافقة ولي الأمر لمن تقل أعمارهم عن 18 سنة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات