ماراثون اليوم الوطني ينطلق صباحاً في المرموم

من منافسات سابقة لماراثون اليوم الوطني | أرشيفية

يشهد ميدان المرموم صباح اليوم، ماراثون اليوم الوطني للهجن في نسخته الرابعة، والذي ينظمه مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالتعاون مع نادي دبي لسباقات الهجن، بالتزامن مع مهرجان سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، للهجن العربية الأصيلة.

وجاء تغيير موعد الماراثون في نسخة هذا العام، ليكون جزءاً من المهرجان الذي يتزامن مع تولي سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد بن سعيد آل مكتوم، ولاية العهد لإمارة دبي، وبهدف إتاحة المزيد من الوقت للمشاركين لتدريب المطية والاستعداد لهذا السباق الذي يتطلب لياقة بدنية عالية للراكب، إضافة إلى الطقس المناسب لسباقات الهجن في الدولة.

وينطلق هذا المهرجان السنوي تعزيزاً للهوية الإماراتية وتذكيراً بالموروث الثقافي التراثي للدولة، ويمتد الماراثون لمسافة 11 كيلومتراً، ووضعت اللجنة المنظمة شروطاً مهمة للمشاركين وللسباق من بينها اقتصار المشاركة على المواطنين بحيث لا يقل عمر المشارك عن 15 سنة، مع موافقة ولي الأمر لمن تقل أعمارهم عن 18 سنة.

ويتعين على كل متسابق ارتداء الخوذة والملابس الواقية أثناء السباق، والالتزام بالزي الوطني للماراثون، على أن يتم لبس البنطلون الأبيض تحت الزي الرسمي، ويحظر على المشاركين استخدام الصدمة الكهربائية والمواد المنشطة حسب قوانين سباقات الهجن، ولا يسمح بمشاركة فصيلة «السودانيات» من الهجن، ويكون للجنة المنظمة الحق في استبعاد وحجب جائزة أي مشارك مخالف.

ويجب على المشاركين الالتزام بخط سير السباق، ولا يحق لهم استبدال الهجن التي تم تسجيلها للمشاركة في الماراثون في يوم السباق الذي سينطلق في التاسعة صباحاً.

جدير بالذكر أن تسمية الماراثون تغيرت في النسخة الثانية إلى «ماراثون اليوم الوطني للهجن» لتعزز روح الاحتفاء بالمناسبة الوطنية «اليوم الوطني للدولة» تماشياً مع رؤية المركز في إعادة إحياء ونشر الموروث الشعبي الإماراتي، وتشجيع فئة الشباب على استدامة وتربية ورعاية الهجن في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات