بحضور راشد بن سعود

حاكم أم القيوين يفتتح مركز الإمارات الذكي للهجن

سعود المعلا يقص شريط الافتتاح بحضور راشد بن سعود | وام

افتتح صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، بحضور سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين، «مركز الإمارات الذكي للهجن» في منطقة كابر على شارع الإمارات في أم القيوين. كما حضر الافتتاح الشيخ خالد بن راشد المعلا رئيس الديوان الأميري في أم القيوين، والشيخ أحمد بن سعود بن راشد المعلا نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أم القيوين، والشيخ ماجد بن سعود بن راشد المعلا رئيس مجلس أمناء مؤسسة سعود بن راشد المعلا للأعمال الخيرية والإنسانية، والشيخ عبدالله بن سعود بن راشد المعلا رئيس دائرة المالية، والمهندس الشيخ أحمد بن خالد المعلا رئيس دائرة التخطيط العمراني، وناصر سعيد التلاي مدير الديوان الأميري، وراشد محمد أحمد مدير التشريفات، وسلطان علوان الحبسي الوكيل المساعد لقطاع المناطق في وزارة التغير المناخي والبيئة وعدد من المسؤولين.

شرح مفصل

واستمع صاحب السمو حاكم أم القيوين إلى شرح مفصل حول المركز من الدكتور علي بن ضاعن الغفلي، الرئيس التنفيذي للمركز، الذي أكد تميز المركز بدقة الفحوصات المخبرية، لاستخدامه أحدث الأجهزة البيطرية المتوافقة مع المواصفات الدولية، تحت إشراف أطباء متخصصين مرخصين من وزارة التغير المناخي والبيئة، وفنيين لهم خبرة طويلة في مجال التحاليل المخبرية، كما يضم المركز العيادة البيطرية الشاملة وصالات نقل الأجنة والصيدلية والمختبر والأعلاف.

جولة تفقدية

وقام صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، يرافقه سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا، بجولة في أرجاء المركز للتعرف عن قرب على الخدمات التي يقدمها، واطلع سموهما على خدمات المختبرات الطبية، والتي تشمل تحليل الدم الشامل الروتيني والفحوصات بكامل أنواعها، إضافة إلى خدمة التلقيح الاصطناعي للإبل.

من جهته وجه الدكتور علي بن ضاعن الغفلي الشكر إلى صاحب السمو حاكم أم القيوين، لافتتاحه المركز، واهتمامه بالإرث الحضاري وتطويره بشكل مستمر، ودعمه الكبير لتوفير أفضل الخدمات في مجال علاجات الإبل، وذلك من خلال أفضل الأجهزة والأطباء الذين يملكون الخبرة العملية في هذا المجال، كنقل الأجنة وعلاج العقم للإناث والزمول وتحليل الدم الشامل والصيدلية البيطرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات