في تقرير لـ سي إن إن:

ألترا ماراثون المرموم" يكسر الأرقام القياسية ويحصد إشادة العالم

على درب كسر الأرقام القياسية انطلقت دبي منذ زمن لتتخذ هذه المرة من صحرائها محطةً لحدث عالمي آخر عنوانه العريض "ألترا ماراثون المرموم" الصحراوي الأطول في العالم، حسب ما جاء في تقرير على موقع "سي إن إن".

على مسافة تمتد لـ 270 كيلومترا في الرمال سار المتسابقون وخاضوا تجربة تتفوق، من حيث المسافة على الأقل، على "ماراثون الرمال" المغربي الذي يمتد بطول 250 كيلومتراً تقريباً والذي كان يعتبر الأطول في سباقات الصحراء.

 وتحدى في الموسم الافتتاحي داخل محمية المرموم، 19 عداء بعضهم، في ظل درجات حرارة قاربت ال35 درجة مئوية، لتتوج المسيرة بفوز المتسابق المغربي رشيد المرابطي، 36 عاماً، الفائز ست مرات ب"ماراثون الرمال"، وقطع خط النهاية أولاً بعد 31 ساعة و17 دقيقة.

وتحدث مدير السباق النرويجي أوليه بروم، المشرف على صحة ورفاه المتسابقين الأبطال لمحطة "سي إن إن" مشيراً إلى أن الركض لمسافات طويلة عبر الرمال المهدرة للطاقة يعتبر من الرياضات القاسية، وهو أمر "لا يمكن الاستخفاف به".

وأضاف بروم الذي يعتقد أن دبي التي تستضيف مثل تلك الفعاليات الرياضية بشكل منتظم قد تشكل همزة الوصل لعدائي الصحراء. وقال في معرض التعليق على سباقات ديسمبر: "الرحلة مليئة بالسحر، وقد رأينا على بعض الدروب ظباء المها الصحراوية وغزلان الجبال. كما شاهدنا النسور، والعديد من الطيور المهاجرة".

ويضم " ألترا ماراتون المرموم " أكثر من 400 فعالية رياضية محلية يشرف عليها مجلس دبي الرياضي. وقد أشار مدير إدارة الفعاليات الرياضية بالإنابة في المجلس، غازي المدني إن التخطيط لسباقات عام 2019 قد بدأت.

في عام 2015، كشفت شركة "ديلوات" للاستشارات عن تقديرات تشير إلى أن قيمة الإنفاق المرتبط بالرياضة في دبي يبلغ 1.7 مليار دولار سنوياً. وتتطلع الحكومة بشكل حثيث نحو تنمية القطاع كجزء من خططها الرامية لمزيد من التنويع الاقتصادي.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات