حشر بن مكتوم: الجائزة شملت جميع المبدعين

صرح سمو الشيخ حشر بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم، رئيس اتحاد الإمارات للتنس مدير دائرة إعلام دبي، بأن جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي، تعتبر منصة لتشجيع الرياضيين وتحفيز جميع الأطراف الأخرى داخل المجتمع، من أجل الانخراط في عالم الرياضة عبر مختلف الألعاب والأنشطة الأخرى.

وقال سموه، لـ«البيان الرياضي»: إن الجائزة أسهمت في شحذ همم الشباب والارتقاء بإنجازات أبناء الوطن العربي في مختلف المحافل الدولية، وأدّت دوراً مهماً على الصعيدين العربي والدولي، موضحاً أن الجائزة حققت أهدافها عبر تكريم جميع أصحاب الإنجازات عبر الحفل السنوي الذي شمل مختلف الفئات.

رسالة سلام

ولفت سمو الشيخ حشر بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم إلى أن الجائزة تعتبر رسالة سلام تزامنت هذا العام مع عام التسامح، وبرهنت جائزة الإبداع على نجاحاته سنوياً لتبهر العالم أجمع، لا سيما أنها شملت مختلف الشخصيات المبدعة في شتى أنحاء العالم، مطالباً جميع المكرمين بمواصلة التألق من أجل تحقيق مزيد من الإنجازات في الفترة المقبلة. وقال سموه: إن الإمارات تفتح أبوابها دائماً أمام المبدعين في شتى المجالات وتدعم أصحاب الإنجازات، كما أن الدولة لن تنسى جميع من أسهموا في ترك بصمته في سجلات العالمية بمختلف المحافل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات