أشادت بالإنجازات في «الآسياد» وأولمبياد الشباب

«التخطيط الأولمبي» تُقيم نتائج مشاركات الاتحادات

صورة

بحثت لجنة التخطيط الأولمبي تقارير كافة مشاركات وأنشطة اللجنة الأولمبية الوطنية خلال الفترة الماضية بهدف تعزيز المكتسبات المختلفة وتقييم خطط ونتائج المشاركات للاتحادات الرياضية بناء على التقارير المرفوعة من اللجنة الفنية الأولمبية، جاء ذلك خلال اجتماع لجنة التخطيط الأولمبي الذي عُقد بمقر اللجنة الأولمبية أول من أمس برئاسة الدكتور غانم محمد الهاجري نائب رئيس لجنة التخطيط الأولمبي وحضور الأعضاء: راشد المطوع، وحمدة خادم القبيسي، وعادل السيد مقرر اللجنة، ومحمد بن درويش المدير التنفيذي للجنة الأولمبية الوطنية.

مقترحات وتوصيات

واطلع الحضور على مقترحات وتوصيات مختبر الإبداع الأولمبي من لجنة التخطيط بشأن اقتراح تصنيف وتحديد مخرجات مختبر الإبداع الأولمبي الداعمة لتحقيق استراتيجية اللجنة الأولمبية الوطنية التي تضمنت 10 محاور بالإضافة إلى التشخيص والتقييم الرياضي، والإرتقاء بالأنشطة الرياضية وأداء الرياضيين، وتجديد ودعم الشراكات، والبرامج والمبادرات المجتمعية، والمواد الترويجية الإعلامية الرياضية، والثقافة الصحية والرياضية والبيئية، وتأهيل الكوادر الرياضية، والقرارات المقترحة التي ستساهم في تنفيذ نتائج المخرجات والتوصيات.

الآسياد وأولمبياد الشباب

واستعرضت لجنة التخطيط الأولمبي تقرير المشاركة في دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا، التي تعد الأكبر من حيث التواجد العددي والأكثر حصداً للميداليات برصيد 14 ميدالية ملونة حيث شارك رياضيونا في 20 لعبة فردية وجماعية.

كما أكدت اللجنة على ضرورة الالتزام بمبدأ المشاركة من أجل المنافسة وتحقيق إنجازات رياضية باسم الوطن، بالإضافة إلى استعراض إنجاز الفارس عمر عبد العزيز المرزوقي الذي نجح في تحقيق أول ميدالية بمشاركاتنا بدورات الألعاب الأولمبية للشباب حين فاز بفضية مسابقة قفز الحواجز بالنسخة الثالثة من الدورة التي أقيمت في بوينس آيريس عاصمة الأرجنتين، وأشاد أعضاء اللجنة بإنجازات أبناء الوطن الأبطال في كلا المحفلين مثمنين أهمية التتويج والتمثيل المشرف الذي يعكس مكانة الإمارات على خارطة الرياضة القارية والعالمية.

الأولمبياد المدرسي

وناقش الاجتماع التقرير الختامي للنسخة السادسة من برنامج الأولمبياد المدرسي مشيدين بجهود المكتب التنفيذي للبرنامج والشركاء الرئيسين في المشروع وهم وزارة التربية والتعليم، والمناطق التعليمية، والهيئة العامة للرياضة، ووزارة الصحة ووقاية المجتمع، والمجالس والاتحادات الرياضية، حيث تم التأكيد على ضرورة استمرارية وانتظام المشروع الطلابي والتحسين والتطوير المستمر في كل نسخة سواء من النواحي الفنية أو الإدارية أو التنظيمية، والتركيز على عملية اكتشاف المواهب الرياضية بالطرق والوسائل العلمية الصحيحة.

اطلاع

اطلعت لجنة التخطيط على تقرير مشاركة اللجنة الأولمبية الوطنية في الجمعية العمومية الـ 23 التي عقدت بطوكيو شهر نوفمبر الماضي، بالإضافة إلى الإطلاع على برنامج الأكاديمية الأولمبية الوطنية لعام 2019 والمتضمن تنظيم وإقامة 20 دورة منوعة للكوادر الإدارية والفنية والرياضية حيث تستهدف صقل وتأهيل الكوادر من مختلف الهيئات والمؤسسات والجهات الرياضية المعنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات