مهرجان ليوا يودع جماهيره في ليلة الإثارة

تكريم أبطال تحدي صعود تل مرعب

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، ودعت منطقة ليوا مهرجان ليوا الرياضي تل مرعب 2019، وسط أجواء احتفالية رائعة ومميزة في آخر يومين من المهرجان، واللذين شهدا منافسات تحدي صعود تل مرعب الرهيب، بمشاركة ست فئات مختلفة من السيارات التي يقودها المغامرون والمحترفون في هذه الرياضة، وبأكثر من 117 سيارة أبدعت في محاولة الوصول للأرقام القياسية وتسجيل المراكز الأولى في صعود مسافة 300م على انحدار وميلان مميز للتل يبلغ 60 درجة، ومع انتهاء المنافسات قامت اللجنة العليا المنظمة بتكريم الفائزين أبطال الفئات المختلفة.

«هاتريك» للدهماني

وفاز بالمركز الأول في فئة 6 سلندرات، عبدالله محمد سالم الدهماني، وحل ثانياً محمد حسن العوبد، وثالثاً ماجد عبدالله الكميتي، وعاد عبدالله محمد سالم الدهماني، ليحسم جائزة فئة 6 سلندرات غاز، وجاء ثانياً خالد عبدالله راشد، وثالثاً محمد علي جابر، وحسم فئة 8 و6 سلندرات مفتوح، خالد توفيق الرفاعي، وحل ثانياً محمد حسن العوبد، وثالثاً محمد فايز كركبا، وواصل عبدالله محمد سالم الدهماني انتصاراته محققاً فوزه الثالث «هاتريك» في فئة عادي 8 سلندرات ومسجل الزمن الأفضل، وحل ثانياً خالد توفيق الرفاعي، وجاء ثالثاً العماني سالم صقر الوهيبي، وفاز بفئة 8 سلندرات غاز، خالد عبدالله راشد وتبعه عيسى عبدالله مشروك، وحل ثالثاً خلفان حمد الشامسي، وتصدر فئة الهايلوكس وسجل الزمن الأفضل والأعلى المتسابق السعودي إبراهيم أحمد الشنيفي، وحل ثانياً محمد عوض الكعبي، وثالثاً معاذ صالح النفيسي.

أرقام قياسية

وأعرب عبدالله بطي القبيسي رئيس مجلس إدارة نادي ليوا، عن ارتياحه مع نهاية منافسات المهرجان بنجاح كبير، وقال: سجلنا رقماً جديداً بتنظيم 12 فعالية وحدثاً رياضياً متنوعاً طيلة أيام المهرجان التسعة، وهو رقم جديد يسجله النادي في مسيرته مع المهرجان، وأضاف أن المهرجان سجل أيضاً رقماً كبيراً في حضور عشاق ومحبي الإثارة والمغامرة والتحدي، طوال أيامه، وقال: وصلنا لمستوى عالمي في التنظيم وتجاوزنا هذه النقطة منذ زمن، والأهم أننا حققنا الأرقام القياسية طيلة فترة المهرجان، ووصلنا لأرقام غير مسبوقة في هذه النسخة سواء من ناحية عدد البطولات أو المشاركين أو حتى زوار ورواد المهرجان.

تهنئة الفائزين

ومن جانبه، وجه حمدان المزروعي مدير النادي التهنئة لكل الفائزين في كل منافسات تل مرعب وأصحاب المراكز الأولى في كل البطولات، وأكد أن التزام المتسابقين وتطبيق القوانين هو السمة الأهم والتي ميزت البطولات الرياضية، وشدد على أن ظهور أجيال جديدة من المنافسين في كل البطولات هو العلامة الأبرز التي كانت واضحة في أبرز المشاركات وأنه كان ملحوظاً وبشكل كبير مشاركة أسماء جديدة وشابة في كل البطولات الرياضية، وإن دل ذلك على شيء، فهو دليل على وصول الرسالة من جيل لآخر في كل المنافسات، وأننا مقبلون على مزيد من التطوير والارتقاء في بطولات مرعب في المواسم المقبلة.

 

سعادة

بالرغم من عدم كسر الأرقام التي تم تحقيقها في المواسم الماضية من ضرب وصعود تل مرعب، إلا أن المتسابق عبدالله الدهماني صاحب الثلاثية في فئة 6 و8 سلندرات، أكد رضاه لما حققه في هذه الفئة هذا الموسم، وقال: قدم فريقنا شامبيونز مستوى جميلاً في المنافسة وحافظنا على اللقب لمصلحتنا للموسم الثاني، وبالرغم من أننا لم نكسر الرقم السابق إلا أنه يكفي أننا أبطال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات