منصور بن زايد يشهد «جائزة زايد الكبرى للهجن» - البيان

حضر مأدبة غداء سلطان بن حمدان

منصور بن زايد يشهد «جائزة زايد الكبرى للهجن»

منصور بن زايد متابعاً المهرجان بحضور سلطان بن حمدان | وام

شهد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، أمس، منافسات «جائزة زايد الكبرى للهجن»، التي تُنظّم ضمن فعاليات «مهرجان الشيخ زايد التراثي 2018»، التي انطلقت بميدان الوثبة في أبوظبي. وتابع سموه انطلاق الأشواط الرئيسة لسباقات فئة «الحقايق»، الذي امتد لمسافة 4 كيلومترات، بحضور معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد سباقات الهجن، رئيس اللجنة العليا المنظّمة للمهرجان، وعدد من الشيوخ وملاك الهجن من أبناء الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي.

كما حضر سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، مأدبة الغداء التي أقامها معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان، بمجلسه في الوثبة، وسط حضور كبير لملاك الهجن بالدولة ومن دول مجلس التعاون الخليجي، وتخلّل المأدبة أحاديث عن «جائزة زايد الكبرى للهجن»، التي تعدّ مناسبة خاصة ومهمّة، وخاصة أنها تأتي في «عام زايد».

وثمّن الحضور، الدعم الكبير الذي تقدّمه القيادة الرشيدة لهذه الرياضة التراثية الأصيلة، والجوائز القيّمة التي جعلت شأنها يعلو، لتكون من أهمّ الرياضات في الدولة، عبر المهرجانات المنتظمة بشكل عام، وفي عاصمة الميادين على وجه الخصوص، وشكر الحضور من الملاك، سمو الشيخ منصور بن زايد، على متابعته ودعمه غير المحدود لسباقات الهجن، كما ثمّن الحضور «جائزة زايد الكبرى لسباقات الهجن»، التي جاءت في توقيت مناسب، وفي أجواء جعلت الجائزة مهرجاناً كبيراً لهذه الرياضة، التي تستقطب ملاك الإبل من داخل الدولة ومن المنطقة.

منافسات

على جانب آخر، تواصلت أمس، ولليوم الثاني على التوالي، بميدان الوثبة للهجن، في العاصمة أبوظبي، منافسات جائزة زايد الكبرى للهجن، وتوجت «هوايل» لسالم بن سهيل بن شرقي العامري، بناموس الشوط الرئيس الأول في الفترة المسائية، لمنافسات سن الحقايق للجماعة، بعد أن انتزعت أول رموز جائزة زايد الكبرى، وحصلت على خنجر الأبكار المحليات، بالإضافة إلى الجائزة المالية، وقدرها مليون درهم، حيث فازت بالمركز الأول في السباق البالغ مسافته 4 كلم، محققة توقيتاً زمنياً قدره 5.47.4 دقائق.

وأهدى «الليث»، مالكه مبارك محمد بن نصرة العامري، ثاني الرموز الحقايق، بعد أن توج بدرع الجعدان في الشوط الرئيس الثاني، بالإضافة إلى الجائزة المالية، وقدرها 800 ألف درهم، حيث قطع «الليث» مسافة الشوط في 5.45.2 دقائق.

مخيفة

وحلقت «مخيفة» لمحمد بن راشد بن غدير، بالرمز الثالث في جائزة زايد الكبرى للهجن، وتوجت بخنجر الأبكار (فئة الإنتاج)، ومليون درهم، بعدما أنهت السباق في المركز الأول، مسجلة توقيتاً زمنياً قدره 5.54.8 دقائق، وفي الشوط الرئيس الرابع، انتزع «المحيط» لعبد الله مظفر بن خموشة العامري، آخر رموز سن الحقايق، ونال درع الجعدان (فئة الإنتاج)، و800 ألف درهم، بعد أن أنهى الشوط في 5.48.2 دقائق.

واختتمت أمس منافسات سن الحقايق، خلال جائزة زايد الكبرى للهجن، بعد أن شهدت إقامة 40 شوطاً، منها 20 في الفترة الصباحية، ومثلها في الفترة المسائية، التي شهدت الصراع على 4 رموز.

وتقام اليوم، الخميس، منافسات سن اللقايا، وذلك لمسافة 5 كلم، على أرضية الميدان الجنوبي بالوثبة، في اليوم الثالث للجائزة، حيث خصصت اللجنة العليا المنظمة، 40 شوطاً لسن اللقايا، منها 26 شوطاً في الفترة الصباحية، و14 في الفترة المسائية، والتي ستشهد صراعاً على 8 رموز، في فئات المحليات والمهجنات المفتوح، والمحليات والمهجنات الإنتاج.

وتنطلق أشواط الرموز في فئة الأبكار والجعدان المحليات المفتوح، ويحصل الفائز على خنجر، بالإضافة إلى مليون درهم، في أشواط الأبكار، بينما يحصل الفائز في أشواط الجعدان على درع و800 ألف درهم، أما أصحاب المراكز من الثاني إلى الخامس في أشواط الأبكار، فيحصلون على جوائز مالية.

 

20

شهدت الفترة الصباحية إقامة 20 شوطاً لسن الحقايق، حيث تنافست المطايا على المراكز الأولى، وجائزة البطل 50 ألف درهم، وتوجت «الدايمة» لفهد عبد الله المري، بناموس الشوط الرئيس الأول للحقايق الأبكار، بعد أن احتلت المركز الأول، وأنهت مسافة الشوط في 5.53.6 دقائق، وانتزع «متعب» لمغير حارب العميمي، ناموس الشوط الرئيس الثاني، المخصص للحقايق الجعدان، محققاً توقيتاً زمنياً قدره 5.58.6 دقائق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات