جائزة زايد الكبرى لسباقات الهجن على خط الانطلاق - البيان

جائزة زايد الكبرى لسباقات الهجن على خط الانطلاق

أكملت اللجنة العليا المنظمة لجائزة زايد الكبرى لسباقات الهجن تحضيراتها للمهرجان الذي ينطلق غداً، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، واستجابة لأوامر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والذي يستمر حتى 10 من ديسمبر الجاري، ضمن فعاليات مهرجان الشيخ زايد التراثي 2019.

وأنهت اللجنة برئاسة معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد سباقات الهجن، استعداداتها للمهرجان في نسخته الجديدة، والذي يقام هذا العام بحلة مختلفة تزامناً مع عام زايد، إذ تعد جائزة زايد الكبرى للهجن من أهم السباقات التراثية في دول مجلس التعاون الخليجي كونه يحمل اسماً عزيزاً على قلوب الجميع، وانطلاقاً من حرص القيادة الرشيدة على استمرار أحد أهم المهرجانات الخاصة بسباقات الهجن ولمواصلة نهج مؤسس الدولة في الحفاظ على الموروث والهوية الإماراتية والاهتمام برياضات الآباء والأجداد.

ميادين الوثبة

وتقام منافسات جائزة زايد الكبرى للهجن على أرضية عاصمة ميادين الهجن في الوثبة بالعاصمة أبوظبي بمشاركة عدد كبير من ملاك الهجن من أبناء الدولة، حيث خصصت اللجنة المنظمة 204 أشواط للمنافسات في فئات الحقايق واللقايا والإيذاع والثنايا والحول والزمول لهجن الجماعة، منها 36 شوطاً للرموز، والذي ستشهد التنافس من أجل نيل الناموس، خاصة في ظل الجوائز المالية الكبيرة، إذ تبلغ إجمالي جوائز المهرجان 100 مليون درهم للفائزين.

إجراءات التسجيل

وانتهت اللجنة العليا المنظمة للمهرجان من إجراءات التسجيل والفحص المسبق للمطايا المشاركة، حيث يشهد المهرجان إقبالاً كبيراً على المشاركة من ملاك الهجن من مختلف إمارات الدولة، كما وضعت اللجنة العديد من الضوابط والشروط الخاصة بالمنافسات، أبرزها إخضاع الهجن الثلاث الأولى الفائزة في كل شوط لفحص المنشطات، بالإضافة إلى عدم أحقية الهجن المسجلة في الأشواط الرئيسية من المشاركة في غير الأشواط التي سجلت فيها.

البداية

تأتي البداية غداً مع منافسات سن الحقايق بـ 20 شوطاً في الفترة المسائية في الميدان الجنوبي بالوثبة، لمسافة 4 كلم، بينما تتواصل المنافسات في اليوم الثاني عبر 40 شوطاً في الفترتين الصباحية والمسائية، حيث خصصت الفترة الصباحية لأشواط الإنتاج، فيما خصصت الفترة المسائية للمفتوح.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات