سباق دبي للجري للسيدات جاهز للانطلاق غداً

الحضور في المؤتمر الصحفي يرفعون قميص المشاركة في السباق | البيان

كشفت اللجنة المنظمة للنسخة الثامنة من سباق دبي للجري للسيدات المقرر غداً الجمعة، في فستيفال باي ضمن دبي بفستيفال سيتي، عن الجاهزية التامة لانطلاقة الحدث الذي سيشهد مشاركة كبيرة من كافة الجنسيات والفئات العمرية من العنصر النسائي، الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الوطنية الأولمبية، وبتنظيم من شركة «بلان بي»، ويحظى بدعم الاتحاد الإماراتي لألعاب القوى، ومجلس دبي الرياضي، ليكون هذا العام أحد الأنشطة المشمولة في تقويم فعاليات تحدي دبي للّياقة، وتم الإعلان عن ترتيبات السباق خلال مؤتمر صحفي عقد أمس، بحضور المستشار أحمد الكمالي،عضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي لألعاب القوى رئيس الاتحاد الإماراتي، وصالح محمد حسن، الأمين العام للاتحاد، وسونو سود الممثل السينمائي الهندي، ناشط وداعم للياقة البدنية، وهرميك سينغ المؤسس والمدير الإداري لمجموعة «بلان بي»، وغازي المدني، القائم بأعمال مدير إدارة الفعاليات الرياضية لدى مجلس دبي الرياضي، وغاية الحبتور من مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال.

دعوة للمشاركة

وتوجه المستشار أحمد الكمالي، بالشكر خلال المؤتمر إلى سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، لرعايته للسباق، وقال: يسعدنا دوماً أن نشهد التحضيرات الجارية لإقامة سباق دبي للجري للسيدات، وأن نراه يرتقي من قوة إلى قوة في كل عام منذ انطلاق النسخة الأولى عام 2011، وإلى جانب كونه السباق الوحيد المخصص للسيدات في دبي، فإنه يمثل طريقتنا في نشر رسالة اللياقة وتأكيد أهمية عمل السيدات معاً من أجل مجتمع ومستقبل أفضل، فيما دعا صالح محمد حسن، جميع السيدات إلى المشاركة في السباق غداً، وقال: يتطلب الطريق الأمثل نحو المستقبل، جهوداً جماعية للتشجيع على اللياقة والصحة، وبخاصة بين السيدات، ونتمنى أن يكون هناك إقبال على المشاركة من قبل الجاليات العربية المقيمة على أرض الدولة، بالمشاركة في السباق، لتكون الفائدة أكبر على المجتمع.

تشجيع المرأة

وبدوره، قال غازي المدني: من دواعي سرورنا البالغ أن نرى ارتفاع أعداد المشاركات في سباق دبي للجري للسيدات عاماً بعد آخر، ويسعدنا ذلك بشكل خاص في مجلس دبي الرياضي، لأننا نركز على تشجيع مشاركة المرأة في المسابقات والمنافسات والإقبال على حياة تتسم بالنشاط والحركة، وهو عامل بالغ الأهمية للصحة والسعادة، ولهذا يسعدنا أن نشهد إقامة هذا السباق، ونتطلع إلى متابعة آلاف السيدات، فيما يشاركن في السباق، ويقدمن الدعم لبعضهن البعض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات