الشنقيطي: أولمبياد الأرجنتين محطة مهمة لشبابنا

اطمأن طلال الشنقيطي أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية بالوكالة على سير تدريبات الرياضيين المشاركين في فعاليات دورة الألعاب الأولمبية الثالثة للشباب، المقامة بالعاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس بمشاركة 4000 رياضي من 206 دول. كما تواجد محمد بن درويش المدير التنفيذي للجنة الأولمبية الوطنية خلال تدريبات رياضيي الإمارات.

وأكد الشنقيطي، أن دورة الألعاب الأولمبية للشباب والتي يشارك فيها وفدنا بـ17 رياضياً من بينهم 7 لاعبين ولاعبات في 5 ألعاب مختلفة تعد محطة مهمة في مسيرتهم سواء من الناحية الفنية واكتساب الخبرات، ولا سيما أنها تضم نخبة من أفضل الرياضيين على مستوى العالم في العديد من الرياضات وقال: طموح أبناء الإمارات لا ينتهي ومع كل تجربة جديدة يخوضها أبناؤنا تتعدد المكاسب والإيجابيات التي نعول عليها في تمثيل الدولة بصورة مشرفة ورفع علمها على منصات التتويج، والمميز في الأمر أن الرياضيين المشاركين ما زالت أعمارهم صغيرة ليأتي هذا المحفل الأولمبي في توقيت مناسب ليصقل مهاراتهم وخبراتهم بالصورة المطلوبة ويعزز مستواهم للمناسبات والاستحقاقات المقبلة.

فرصة

وأضاف الشنقيطي، إن اللجنة الأولمبية الوطنية برئاسة سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، تحرص على إتاحة الفرصة دائماً أمام أبنائنا الرياضيين في كل المحافل على المستويات كافة ولا سيما على الصعيد الأولمبي الذي يعد المقياس الحقيقي لمستوى الرياضيين في العالم بأكمله وأوضح لا شك في أن دورات الألعاب الأولمبية هي المحفل الأهم بالنسبة للقطاع الرياضي نظراً لقوة مستواها من الجوانب كافة سواء الفنية أو التنظيمية وهو الأمر الذي سيعود بالفائدة المرجوة على كل الرياضيين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات