المهيري: هدفنا صناعة جيل من الشباب للتحديات المقبلة

أكد ذيبان المهيري مدير البعثة، أن اتحاد أصحاب الهمم، يسعى لصناعة جيل جديد من أجل خوض تحدي «بارالمبية 2024، و2028»، ووفق النهج المرسوم مع الأندية التي تعتبر الرافد الأول لمنتخباتنا الوطنية المختلفة، وذلك بوضع خطط مشتركة، من أجل الاهتمام بهذه المواهب، ووضع برامج طويلة المدى، لتوفير مقومات الوصول إلى منصات التتويج في جميع المحافل القارية والدولية، وقال: إن العناصر الشابة قادرة على تكملة المسيرة.

صناعة جيل

وأضاف المهيري: إن صناعة جيل من الشباب، مسؤولية الاتحاد والأندية، سيراً على درب النجاحات، وعدم التفريط في المكتسبات التي حققتها رياضة أصحاب الهمم، وفي ظل الثقة الكبيرة التي ظلت توليها القيادة الرشيدة لهم، من أجل الوصول إلى منصات التتويج، في جميع المحافل القارية والدولية، وأكد إن 40 % من لاعبي منتخبنا من عنصر الشباب موجدون في جاكرتا، بهدف اكتساب الخبرة والاحتكاك، منهم: علي عباس، وأحمد جاسم، وعبد الغافري.

جهود كبيرة

ومن جانبه، أثنى راجا سابتا أوكتوهاري رئيس اللجنة المنظمة، على جهود الكبيرة التي ظل يبذلها ماجد العصيمي، من أجل تطوير الألعاب البارالمبية الآسيوية، ودفع مسيرتها إلى الأمام، ومتابعته لكل تفاصيل استضافة إندونيسيا لهذا الحدث المهم، ما كان له المردود الإيجابي، وقال: سنبذل قصارى جهدنا لتوفير كل مقومات الاستضافة، من أجل تحقق نسخة إندونيسيا، ما يصبو إليه كل مشارك جاء لتفجير طاقاته في المحفل الآسيوي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات