بن سليم يلتقي فريق أبوظبي للراليات في تركمانستان

فريق أبوظبي على منصة التتويج البيان

زار رئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة ونائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات، محمد بن سليم وفريقه جمهورية تركمانستان لحضور اجتماعات رفيعة المستوى، وذلك بناءً على دعوة لمشاهدة فعاليات أكبر حدث لرياضة السيارات في البلاد عام 2018. وكانت جمهورية تركمانستان قد دشنت هذا العام أول رالي صحراوي مرشح للانضمام لأجندة راليات الاتحاد الدولي للسيارات، ويمر مسار الرالي على طريق الحرير التاريخي. وتعتزم حكومة تركمانستان إدراج الحدث في أجندة بطولة كأس العالم للراليات الصحراوي العام المقبل.

وشارك في الرالي وبدعم كامل من وزارة شؤون الرئاسة في الإمارات، سائق فريق أبوظبي للراليات خالد الجافلة الذي مثل الإمارات في النسخة الافتتاحية من رالي تركمانستان الصحراوي «أمول ـ هزار 2018»، الذي أقيم تحت رعاية قربان قولي بردي محمدوف رئيس جمهورية تركمانستان.

وانطلق من بداية الرالي أكثر من 80 فريقاً من أكثر من 20 بلداً عبر ضفاف نهر أموداريا في الجزء الشرقي من تركمانستان وغطى مسار الرالي أكثر من 1500 كيلومتر من صحراء كاراكوم حتى النهاية في منطقة آفازا السياحية الوطنية على ضفاف بحر قزوين.

واحتل فريق أبوظبي للراليات المركز السادس في الفئة تي 1 والمركز 11 في الترتيب العام للرالي. والتقى محمد بن سليم بالفريق على منصة التتويج مع بورلي أغامورادوف، نائب رئيس وزراء تركمانستان، و دايانش غولغيلدييف، وزير الرياضة والشباب. وفي هذا السياق، قال محمد بن سليم: «لقد شهدنا التزاماً وجهداً كبيرين لتطوير رياضة السيارات في تركمانستان على الدرب نحو انضمام راليها في أجندة راليات كأس العالم الصحراوية «فيا».

تعليقات

تعليقات