رماة «التراب» يستهلون مشوار مونديال كوريا الجنوبية اليوم - البيان

رماة «التراب» يستهلون مشوار مونديال كوريا الجنوبية اليوم

يخوض منتخبنا الوطني لرماية الأطباق من الحفرة «التراب» صباح اليوم، أولى جولات بطولة العالم للرماية الـ 52 لجميع الأسلحة، التي تحتضنها مدينة تشانغون الكورية الجنوبية، وتستمر حتى 14 سبتمبر الجاري، التي تحظى بمشاركة قياسية، بسبب سعي جميع المشاركين إلى التأهل لدورة الألعاب الأولمبية المقبلة في طوكيو 2020.

ويشارك منتخبنا في منافسات «التراب» بثلاثة لاعبين هم: حمد بن مجرن الكندي وعبدالله محمد بوهليبة ووليد العرياني، وقد سبق للأول والثاني المشاركة في بطولة العالم، إلا أن العرياني يشارك لأول مرة في هذه البطولة الضخمة، وبرغم العدد الكبير الذي يشارك في منافسات اليوم، وهم 212 رامياً ورامية من الكبار عدا الشباب والشابات ويمثلون 57 دولة، إلا أن الأمل يراود رماتنا على الأقل في تحقيق نتائج طيبة وهذا حقهم المشروع وأملنا فيهم، ويجب أن يكون لديهم الإصرار والأمل، وأن يتشبثوا بهذا الأمل حتى آخر طلقة.

التزام وطموح

وكان رماتنا قد وصلوا منذ ثلاثة أيام إلى كوريا وتدربوا بجدية والتزام وبطموح عالٍ رغم التقلبات الجوية والأمطار، وظهرت معدلاتهم بصورة طيبة، كما أن التدريب الرسمي يبعث على التفاؤل وإمكانية تحقيق أرقام طيبة تتفق ومستوياتهم الفنية، وسيكون رماة التراب على موعد مع ثلاث جولات اليوم (75 طبقاً)، وستكون التصفية الأولى لمسابقة البندقية 10 أمتار فرق مختلطة وتراب ناشئات، والتصفية الثانية من مسابقة البندقية 10 أمتار فرق مختلطة ومسابقة المسدس 50 متر للناشئين، والتصفية الأولى لمسابقة المسدس المختلط لمسافة 10 أمتار ونهائي البندقية للزوجي المختلط 10 أمتار، وتستكمل يوم غدٍ برماية جولتين (50 طبقاً) وفي نهاية الـ125 طبقاً سوف يتأهل أفضل ستة رماة في العالم على صعيد الذكور ومثلهم من الإناث للعب في النهائيات، ومواصلة مشوار التأهل سيما في ظل هذه العدد الكبير من المشاركين.

60

تحظى البطولة الأولى من نوعها على صعيد التأهل لأولمبياد طوكيو، بوجود عشر بطاقات للتراب من بين 60 بطاقة لكل المسابقات منها 4 بطاقات للرجال ومثلها للسيدات، إلى جانب 4 بطاقات أخرى للزوجين الأوليين في رماية الزوجي المختلط للتراب، وهي البطولة التي سيشهدها أولمبياد طوكيو لأول مرة في الألعاب الأولمبية بديلة لمسابقة «الدبل تراب».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات