اللنجاوي يتصدر فئة «جالس محدود»

«أبيض»الدراجات المائية يلامس ذهب «الآسياد»

اللنجاوي وفرحة ا لفوز والاقتراب من منصة التتويج ــ تصوير: مصطفى الأميري ــ محمد شعلان

بات المنتخب الوطني للدراجات المائية قريباً جداً من تحقيق وعده، بالحصول على ثماني ميداليات ملونة، ضمن فعاليات النسخة الثامنة عشرة من دورة الألعاب الآسيوية التي تستضيفها إندونيسيا حالياً بمدينتي (جاكرتا -بالمبانج) حتى الثاني من سبتمبر المقبل، إذ استهل مشاركته في الدورة، أمس، في المجمع الرياضي بالعاصمة جاكرتا بتصدر اللاعب علي اللنجاوي لمجموعته فئة جالس محدود برصيد 60 نقطة في ختام الجولة الثانية، حيث أنهى الجولة الأولى في المركز الثاني برصيد 53 نقطة ليعود ويتميز في الجولة الثانية، في حين خطف لاعبو المنتخب الأضواء في هذه الجولة، وتنتظر اللنجاوي مواجهات حاسمة في جولات اليوم التي يتحدد على أثرها مصير الميداليات الذهبية وترتيب المتسابقين ضمن فئة جالس محدود التي تضم نخبة من المتسابقين في مقدمتهم متسابقو إندونيسيا الذين يزاحمون اللنجاوي على ذهب فئة جالس محدود 1800.

وحقق بقية لاعبي المنتخب نتائج متميزة في بقية الفئات، حيث حقق عبد الله الحمادي المركز الخامس في فئة واقف برصيد 39 نقطة، وسلطان الحمادي المركز السادس برصيد 36 نقطة، وتبقى لهم ثلاثة أشواط تحدد مصير الميداليات الذهبية وبقية لمراكز لهذه الفئة اليوم، وضمن فئة جالس غير معدل سعة المحرك 1100 حقق خالد المازمي المركز الرابع برصيد 43 نقطة، وحقق البطل الناشئ سلطان الحمادي مفاجأة جيدة بتميزه وسط مجموعة من اللاعبين المحترفين، وانتزع 24 نقطة وضعته في المركز العاشر من الترتيب العام في الشوط الأول وحل في المركز السادس برصيد 36 نقطة في الشوط الثاني.

بقية الأشواط اليوم

وكان جميع لاعبي منتخب الدراجات المائية في مختلف الفئات قد شاركوا في شوطين ما عدا فئة الواقف، فقد لعبوا شوطاً واحداً فقط، على أن يكملوا بقية الأشواط صباح اليوم الجمعة مع فئة جالس محدود التي يشارك فيها البطل العالمي علي اللنجاوي، ثم فئة جالس غير معدل، ثم يخوض اللنجاوي النهائي في الجولة الأخيرة التي تحدد مسار الميداليات، حيث نجد اللنجاوي الأقرب للذهب كونه يتصدر الترتيب العام في جولة، أمس، التي حفلت بالندية والقوة، وتدشن سباقات القدرة للدراجات المائية يوم غدٍ، حيث ستقام أول جولتين فيها صباحاً ويشارك بها اللاعب مانع المرزوقي وعلي اللنجاوي، وتختتم الجولات يوم بعد غد الأحد بجولتين يتحدد على أثرهما مصير الميداليات الملونة في سباقات القدرة.

بداية ساخنة

ووصف مدير وفد فريق الدراجات المائية غانم المري، بداية السباق، أمس، بالقوية والساخنة في جميع الفئات، مشيراً إلى أنه وضح تماماً مدى جاهزية الفرق المشاركة في البطولة وبدراجات ذات سرعة فائقة، معتبراً لاعبي المنتخب الوطني كانوا عند حسن الظن بهم، وقدموا مستويات باهرة في جميع الفئات، وهم مطالبون بمضاعفة الجهود للحفاظ على ما حققوه من أرقام في الجولات الماضية كون أن جولة اليوم الجمعة تعتبر حاسمة يتحدد على أثرها مسار الميداليات الملونة.

ظروف الطقس

وبدوره قال اللاعب علي اللنجاوي متصدر ترتيب فئة جالس محدود: «الطقس وحركة موج البحر في الجولات الأولى لم تكن في مصلحتهم لأن الموج كان عادياً جداً، وهنا يكون الفارق عبر قوة الدراجات وبقية الفرق تملك دراجات أفضل بكثير من دراجات الإمارات ومجهزة جيداً، لكن في الجولات الثانية عندما هاج الموج وارتفع منسوبه كان الفارق لمصلحة دراجي الإمارات لأنه في حالة الموج العالي يكون الفارق عبر خبرات الدراج وليس الدراجة ومهما كانت سرعتها فإنه في حال يكون السائق محنكاً لن يتمكن من التفوق وهو الأمر الذي وضع الإمارات في المركز الأول»، وأضاف: «أتمنى أن تكون ظروف السباق اليوم نفس ظروف السباق في الجولات الثانية، لأنه حينها سيكون التفوق لدراجي الإمارات وليس لدراجات الفرق الأخرى».

فردي «التجديف»

يخوض لاعب منتخب الإمارات في التجديف حمد المطروشي اليوم الجولة النهائية الحاسمة من أجل الحفاظ على حظوظه في التأهل لنهائي الفردي ضمن دورة ألعاب آسيا، وخاض المطروشي أكثر من حصة تدريبية تحت قيادة مدربه الجزائري سيد علي واضح هدفت لتصويب الأخطاء ومعالجة أوجه القصور التي تسببت بخسارته في الجولات التأهيلية السابقة.

تعليقات

تعليقات