رغبة

«القوس والسهم» يبحث عن تعويض في «الزوجي»

ودع منتخب القوس والسهم للرجال والسيدات منافسات دور الـ 32 في دورة الألعاب الآسيوية إثر خسارته أمس، للمواجهات التي خاضها كل من اللاعبين حمدان المنصوري وأحمد راشد واللاعبتين علياء الأحمد وغالية البلوشي، فيما يشارك اليوم في مسابقة الزوجي المختلط من خلال اللاعب حمدان المنصوري واللاعبة علياء الأحمد.

وأكدت مدربة منتخب السيدات الدكتورة سهى محمد أن فارق السن والخبرة بين لاعبي المنتخب وبقية منافسيهم مثل عاملاً أساسياً، مؤكدة أن المنتخب بحاجة إلى عمل ودعم أكبر، فضلاً عن مشاركات أكثر.

وبدوره، قال مدرب الرجال مجاهد آدم إسماعيل: النتائج لم تكن في مستوى الطموح وكنا نتطلع إلى الأفضل، والسبب أن اللاعبين كانوا بحاجة إلى فترات إعداد أطول.

تعليقات

تعليقات