اعتمدها حمدان بن محمد وأطلقها مجلس دبي الرياضي

«بوابة دبي الرياضية» نافذة ذكية تواكب المستجدات

صورة

دعماً لتوجهات دولة الإمارات في ريادة مختلف مجالات التطوير عالمياً، وتأكيداً على مضي إمارة دبي في استحداث وتطبيق المشاريع والمبادرات التي تركز على احتياجات المستقبل التي تعمل على تلبيتها اليوم، قام مجلس دبي الرياضي بالتعاون مع مؤسسة دبي للمستقبل بإطلاق مبادرة «بوابة دبي الرياضية» التي ستُشكل نافذة إلكترونية مدعومة بتطبيقات للهواتف الذكية تضم كافة الفعاليات والمبادرات التي يشهدها القطاع الرياضي في الإمارة، فضلاً عن كونها دليلاً يجمع مختلف الخدمات التي تقدمها المنشآت الرياضية في دبي وتحديثاتها.

وتأتي المبادرة في إطار المشاريع التي اعتمدها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، ضمن مبادرة «دبي 10X»، في فبراير الماضي على هامش أعمال القمة العالمية للحكومات وبلغ إجمالها 26 مشروعاً قدمتها 24 جهة حكومية في دبي.

تعريف

وعن أهمية المبادرة ودورها في تطوير المشهد الرياضي، قال سعيد حارب، أمين عام مجلس دبي الرياضي: «بوابة دبي الرياضية» ستخدم القطاع الرياضي في الإمارة كونها تعمل كمنصة رسمية متكاملة لتوفير المعلومات المتعلقة بالأنشطة الرياضية في دبي وتلبية احتياجات الجمهور من خلال تعريفهم بمواعيد الأنشطة والفعاليات وكيفية الاشتراك بها، وكذلك القيام بالحجز واختيار المواعيد المناسبة عند الرغبة في الاشتراك.

تنوع

وأضاف حارب: «يشهد القطاع الرياضي في دبي زخماً كبيراً نظراً لتنوع مكوناته ما بين سباقات وبطولات محلية وعالمية ما شكّل دافعاً لتطوير منصة إلكترونية لتعريف هواة الرياضة وممارسيها بالتفاصيل المتعلقة بالمرافق والأنشطة ومواعيد إقامة الفعاليات، كما تقدم البوابة طيفاً واسعاً من الخدمات، حيث يمكن للراغبين البحث عن الفعاليات المقامة والتسجيل والمشاركة فيها، مع إمكانية مشاهدة الفعاليات الرياضية عن طريق الواقع الافتراضي أو الواقع المعزز، وحجز أماكن الإقامة والمواصلات».

وأوضح حارب أن المبادرة ترمي إلى رفع الوعي حول الأنشطة والفعاليات الرياضية وتشجيع كافة فئات المجتمع على ممارسة الرياضة وتبني نمط حياة صحي، إضافة إلى تحفيز القطاع الرياضي على تحقيق معدلات نمو اقتصادي عالية ورفع إيراداته، ورفع مساهمة القطاع في الحركة السياحية.

حرص

وأكد حارب أن إطلاق البوابة يعد تجسيداً لحرص مجلس دبي الرياضي على تطوير منظومة العمل في القطاع بمختلف آلياته ومكوناته وتيسير عملية الانتقال إلى منظومة عمل مستقبلية بهدف تقديم أفضل الخدمات إلى الجمهور، مشيراً إلى أن مبادرة «دبي X10» حفزت الجهات الحكومية على تبنّي الابتكار والإبداع كنهج عمل وأسلوب دائم للتميز، وهو ما دفعنا إلى تطوير منصة مبتكرة لخدمة أكبر شريحة ممكنة من المهتمين بالرياضة والعمل على تحويل الرياضة إلى أسلوب حياة يومي بما يعود النفع على المجتمع ككل.

وحول خطة العمل ومراحل تنفيذ «البوابة» الرقمية، قال أمين عام مجلس دبي الرياضي: يستغرق تنفيذ المشروع ما بين 18-24 شهراً، حيث يتم نشر المحتوى على البوابة على عدة مراحل تغطي مختلف مكونات القطاع، وخلال مختلف هذه المراحل سيتم تطوير مجموعة كبيرة من سبل التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين في القطاعين العام والخاص.

مبادرة

اعتمد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، خلال أعمال القمة العالمية للحكومات في فبراير 2018، عدداً من المشاريع بلغ 26 مشروعاً قدمتهم 24 جهة حكومية في دبي ضمن مشاركتها في مبادرة دبي X10، بعدما قامت لجنة متخصصة تضم نخبة من الخبراء والمختصين في مرحلة سابقة بدراسة ومراجعة أكثر من 160 فكرة تم تلقيها للمشاركة من 36 جهة في أقل من 365 يوماً.

تعليقات

تعليقات