لاعبو «القوى» يتأهبون لـ«آسياد جاكرتا» بمعسكرات خارجية

يواصل لاعبو ولاعبات المنتخب الوطني لألعاب القوى، استعداداتهم للمشاركة في دورة الألعاب الآسيوية في جاكرتا بإندونيسيا خلال الفترة من 18 أغسطس إلى 2 سبتمبر المقبلين، من خلال معسكرات خارجية في بولندا والمغرب وإثيوبيا، وبطموح تحقيق نتائج إيجابية في مسابقات أم الألعاب في الدورة القارية، حيث يخضع اللاعبان أحمد حسن «رمي الجلة»، ومحمد عمر «إطاحة المطرقة»، للتدريبات حالياً في معسكر خارجي بمركز أولمبي في مدينة بودكش البولندية، ثم يغادر اللاعبون بولندا إلى الأردن للمشاركة في بطولة غرب آسيا من 7 إلى 11 يوليو المقبل، وبعدها يعودان إلى نفس المعسكر البولندي الذي يستمر حتى 12 أغسطس المقبل، والعودة إلى الدولة للسفر مع البعثة الرسمية المسافرة إلى جاكرتا.

فاطمة إلى باكو

وغادرت نجمة منتخبنا الوطني الواعدة فاطمة الحوسني، برفقة مدربتها جلينا من تركمانستان، إلى العاصمة الأذربيجانية باكو، لإقامة المرحلة الأخيرة من فترة الإعداد، والتي تستمر حتى 3 يوليو المقبل، للمشاركة في بطولة اتحاد غرب آسيا، والمشاركة بعدها في دورة الألعاب الآسيوية، مع العلم أنها حققت في دفع الجلة 12.71 م، وفي قذف القرص 45.63 متراً، وودع فاطمة في مطار دبي الدولي المستشار أحمد الكمالي رئيس الاتحاد، وصالح محمد حسن الأمين العام، ويوسف سرواش إداري المنتخبات الوطنية.

معسكر لاعبي السرعات

ويخضع لاعبو السرعات موسى محمد وعمر جمعة السالفة ومحمد النوبي ونصيب سالمين، لمعسكر خارجي في بولندا، فيما يتدرب العداءان مبارك المراشدة وعبيد النعيمي، في سباقي 5 و10 آلاف متر جري والموانع، مع مدربهم من نادي شباب الأهلي دبي، ويستعد سعود الزعابي ومعيوف حسن حالياً في المعسكر الخارجي في المغرب، تحت إشراف البطل الأولمبي المغربي السابق، سعيد عويطة، في الوقت الذي تتدرب فيه العداءة علياء سعيد في سباقي 5 و10 آلاف متر جري، في معسكر خارجي في إثيوبيا.

بروفة

تمنى المستشار أحمد الكمالي رئيس الاتحاد، التوفيق للاعبين في مشاركتهم المقبلة ببطولة غرب آسيا بالأردن، والتي اعتبرها بروفة نهائية وجادة قبل خوض المنافسات القوية في دورة الألعاب الآسيوية المرتقبة.

تعليقات

تعليقات