كأس العالم 2018

القيادات الرياضية تشيد بإطلاق جائزة البصمة الرياضية

مطر الطاير: توجيهات حمدان بن محمد جـعلت الرياضة وسيلة لاستنهاض الهمم

وجدت مبادرة جائزة البصمة الرياضية، التي أطلقتها دورة ند الشبا الرياضية، بالتعاون مع مؤسسة «وطني الإمارات»، تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، وتزامناً مع الاحتفال بيوم زايد للعمل الإنساني، أطلقت دورة ند الشبا الرياضية، وبالتعاون مع مؤسسة «وطني الإمارات»، صدى واسعاً وإشادة من القيادات الرياضية.

وتقدم مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، بالشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، على رعاية سموه الكريمة للقطاع الرياضي، وتوجيهاته السديدة التي ترسم ملامح تحقيق الإنجازات في جميع المجالات، وتحقيق رؤية القيادة الرشيدة، بجعل الرياضة أسلوب حياة.

توجيهات

وقال الطاير: توجيهات ومبادرات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، جعلت دولة الإمارات العربية في مقدم الدول التي تدعم الرياضة كنشاط يومي حياتي، ووسيلة لاستنهاض الهمم، والعمل بروح الفريق الواحد، بحيوية ونشاط وسعادة، ومع إطلاق جائزة البصمة الرياضية (قدرات لا حدود لها)، ينال المجتمع عموماً، والقطاع الرياضي خصوصاً، حافزاً جديداً وكبيراً لتقدير المساهمين في تطوير القطاع الرياضي، وإرساء قواعده من الأفراد والمؤسسات، وهو أمر يؤكد رؤية سمو ولي عهد دبي، لتقدير وتكريم الداعمين للرياضة، بما يتناسب مع قيمة عملهم، وعدم حصر الدعم بالرياضيين من أصحاب الإنجازات.

وختم الطاير:هذه الجائزة الجديدة، تؤكد الدور الكبير المجتمعي والرياضي الذي تلعبه دورة ند الشبا الرياضية، انطلاقاً من رؤية وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وكذلك أهمية التعاون بين المؤسسات الحكومية، لترجمة توجيهات القيادة الرشيدة، حيث سيكون العمل مع مؤسسة وطني الإمارات، لوضع الجائزة مع الجوائز الوطنية المهمة، التي تؤكد حب الوطن والتمسك بثوابته، والتلاحم مع قيادته، كما أنها تجسد مشاعر الولاء والمحبة لباني الوطن، المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

فخر

من جهته، عبّر ضرار بالهول الفلاسي مدير عام مؤسسة «وطني الإمارات»، عن مشاعر الفخر بأن تكون مؤسسة «وطني الإمارات»، شريكاً مع دورة ند الشبا الرياضية لتنفيذ توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، لإطلاق جائزة سنوية تحمل اسم البصمة الرياضية «قدرات لا حدود لها»، لدعم وتعزيز جهود الأفراد والمؤسسات، وتقدير مساهماتهم تجاه الوطن وأفراد المجتمع، من خلال وضع بصمتهم المميزة في القطاع الرياضي.

وقال بالهول «تحرص مؤسسة وطني الإمارات، على تقدير الشخصيات والمؤسسات الذين يتركون بصمة مميزة لدعم جميع قطاعات الحياة، وتعزيز المكتسبات الوطنية والقيم الإيجابية في المجتمع الإماراتي، ونشر ثقافة العمل الإنساني، لخدمة الوطن والمجتمع في جميع المجالات، ويشرفنا أن نكون طرفاً في جائزة البصمة الرياضية (قدرات لا حدود لها)، التي أمر بإطلاقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، والتي تجسد نظرة القيادة لدور الرياضة في المجتمع، وكذلك للدور الذي تلعبه جوائز وطني الإمارات للعمل الإنساني، ونحن نعيش في وطن تتجسد فيه أروع صور التلاحم بين القيادة والشعب، ويقدم نموذجاً للعالم في التمسك بقيمنا وثوابتنا الوطنية، ونعتز بقيادتنا الرشيدة، ونسير على نهجها، كما نستذكر دائماً، مؤسس الدولة وحكيم الأمة، المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، لا سيما أنه سيتم تكريم أفضل الممارسات الإنسانية المطبقة في القطاع الرياضي، خلال فعاليات دورة ند الشبا الرياضية، وفي إطار جوائز «وطني الإمارات» للعمل الإنساني، والتي يتم عقدها سنوياً في ذكرى رحيل المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، تحت شعار (هذا ما كان يحبه زايد).

وأكد بالهول أن اختيار محور التنافس في الجائزة المخصصة للأفراد والمؤسسات، وهو «مسؤولية العمل الإنساني في القطاع الرياضي»، يشكل مظلة تشمل مختلف الأنشطة التطوعية، لتحقيق أهداف إنسانية أو اقتصادية أو اجتماعية، بحيث يكون لتلك الأنشطة أثر إيجابي في القطاع الرياضي.

تعليقات

تعليقات