بحضور محمد الشرقي

تكريم أصحاب الإنجازات في «الفجيرة للفنون القتالية»

قام سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، أمس، بتكريم أصحاب الإنجازات الرياضية لنادي الفجيرة للفنون القتالية للموسم الرياضي لموسم 2017-2018، وذلك في الحفل الذي استضافه فندق نوفوتيل الفجيرة، بحضور أحمد حمدان الزيودي رئيس اتحاد التايكواندو، المدير التنفيذي لنادي الفجيرة للفنون القتالية، وعبد العزيز بوهندي مدير مكتب الهيئة العامة للرياضة في المنطقة الشرقية، واللواء محمد أحمد بن غانم الكعبي، القائد العام لشرطة الفجيرة، ونائبه العميد محمد بن نايع الطنيجي، وعبد العزيز الأفخم مدير بلدية الفجيرة، وشريف العوضي مدير هيئة المنطقة الحرة، وسالم مكسح مدير دائرة الأشغال، ومحمد الزيودي مدير دائرة الموارد البشرية بالفجيرة، وشمل الحفل، تكريم أكثر من 250 لاعباً ومدرباً وإدارياً ومعالجاً طبياً، بالإضافة إلى الجهات الراعية والمساندة، إضافة إلى الإماراتي محسن آل علي صاحب بطولة العالم للرجل الحديدي.

ترحيب

في البداية، ألقى العميد أحمد حمدان الزيودي، كلمة، رحب فيها بالضيوف الكرام، معبراً عن سعادته بالإنجازات، والتي جاءت تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، بضرورة أن يسهم نادي الفجيرة للفنون القتالية، في دعم الرياضة الإماراتية في ألعاب الفنون القتالية بشكل كبير، والوصول للعالمية.

وقال: يعتبر الموسم الحالي الأبرز على مر المواسم الرياضية السابقة، لا سيما أنه تزامن مع «عام زايد»، موضحاً أن نجاح نادي الفجيرة للفنون القتالية، بتحقيق نقلة نوعية رياضية وإدارية وفنية مهمة على المستويين المحلي والدولي، جعل اسم النادي يتردد في البطولات الدولية، وخصوصاً في لعبة التايكواندو.

تألق

كما كشف الزيودي، عن زيادة عدد الميداليات التي تحققت عن المواسم السابقة من ناحية النوع والعدد، لتضاف إلى إنجازات الأعوام السابقة، بعد أن ارتفع عدد الكؤوس والميداليات في الموسم الحالي إلى 252 ميدالية ملونة، وهو أكثر من ميداليات العام الماضي بفارق 103 ميداليات، حيث بلغت في الموسم الماضي 149 ميدالية، وارتفعت الميداليات الذهبية من 60 في الموسم الماضي، إلى 70 ذهبية في الموسم الحالي، والفضية من 44 إلى 82، والبرونزية من 45 إلى 99 ميدالية، ما يعطي انطباعاً بأن أداء فرق النادي يتصاعد بشكل ملحوظ.

كما تطرق الزيودي لإنجازات الجانب الخارجي لناديه، والتي أبرزها فوز ملف الفجيرة باستضافة الجولة الختامية للجائزة الكبرى، وكأس العالم للتايكواندو الحدث الدولي الأبرز، واللذان تحققا بفضل توجيهات سمو ولي عهد الفجيرة، واصفاً الاستضافة المميزة لبطولة الفجيرة المفتوحة للتايكواندو، والتي أقيمت في فبراير العام الحالي في مجمع زايد الرياضي بالمميزة.

مشيراً إلى أنها حظيت بحضور أبرز القيادات الرياضية في العالم لإمارة الفجيرة، والتي أشادت بدورها بالإنجاز التنظيمي المميز، فضلاً عن نيل فريق التايكواندو لكأس أفضل نادي على مستوى بطولة العالم للأندية في الأحزمة الملونة، والتي أقيمت في الأردن، والذي يعد من الإنجازات الجديدة.

إنجاز

وعن المنافسات المحلية، قال الزيودي: فزنا بدرع التفوق العام، وللمرة الأولى، يحدث هذا خارج أندية العاصمة أبوظبي ودبي، وهو إنجاز نهديه لسمو ولي عهد الفجيرة، وذلك لما يحمله من معانٍ مميزة للتفوق الرياضي، إضافة إلى تألق فريق الملاكمة للواعدين، وفوزه بجميع البطولات التي نظمها اتحاد الملاكمة في الموسم الحالي، وهو إنجاز لم يسبقه فيه أحد، وفي الجودو، فاز الفريق بكأس الاتحاد.

فضلاً عن ميداليات أخرى مميزة أخرى، وانضمام أكثر من لاعب إلى المنتخبات الوطنية، وواصل: كما فزنا بالمركز الثاني في المصارعة، إلى جانب استدعاء خمسة لاعبين من النادي للمنتخب الوطني، كما حقق النادي أول ميدالية ذهبية في بطولة الفجيرة الدولية للجوجيتسو، للاعب عبد الله نعمتوف، و6 ميداليات جوجيتسو في بطولة أبوظبي الدولية لمحترفي العالم.

تعليقات

تعليقات