#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

نون الرياضة

«تايكواندو» شرطة دبي أول إنجاز دولي مؤهل للأولمبياد العالمي

باتت شرطة دبي، أول إدارة حكومية تقود دولة الإمارات لتحقيق إنجاز عالمي في رياضة التايكواندو مؤهل للأولمبياد على مدى السنوات الماضية، وذلك عبر تحقيقهم إنجازاً غير مسبوق في النسخة السادسة من بطولة الفجيرة الدولية للتايكواندو، ونيلهم 40 ميدالية ملونة (6 ذهبيات و9 فضيات و25 برونزية)، منها 28 ميدالية للسيدات، وهو إنجاز لافت، خاصة لسيدات شرطة دبي، وهن يؤكدن يوماً بعد يوم، تميزهن في مختلف الرياضات والفنون القتالية.

دعم

ويقول العقيد علي خلفان المنصوري مدير إدارة الشؤون الرياضية في الإدارة العامة لإسعاد المجتمع بشرطة دبي، إن الرياضة والاهتمام بها جزء من مهام شرطة دبي، لذا، فهي تحظى باهتمام كبير من القيادة العليا في شرطة دبي، بوصفها من النشاطات التي تمنح رجال الشرطة الطاقة الإيجابية والسعادة، وتخفف عنهم ضغوط العمل اليومي، ومؤكداً أن الإنجاز الذي تحقق في بطولة الفجيرة الدولية للتايكواندو، هو امتداد للإنجازات التي ظلت تحققها شرطة دبي في بطولات وزارة الداخلية، وهو الأمر الذي لم يأتِ من فراغ، ويؤكد التخطيط والدعم الذي تحظى به الرياضة من القيادة العليا في شرطة دبي، وهو جزء من المنظومة الكلية في حكومة دبي، بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الذي يحض على التميز بالرقم واحد، وطالما الرقم واحد هو الطموح، سيكون الحفاظ عليه مهمة صعبة، وهو ما تعمل لأجله القطاعات الرياضية في شرطة دبي بكافة فئاتها.

وتوجه عبد الجليل العوضي مدرب الفريق، بالشكر إلى سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، على اهتمامه الكبير برياضة التايكواندو، وتنظيمه لبطولة دولية، تعتبر من البطولات التي تحظى باعتراف واعتماد كافة الهيئات الرياضية الدولية، ويكفي أنها من البطولات المؤهلة للأولمبياد، وهو الأمر الذي يعزز الطموحات والتطلعات، بأن يكون لدولة الإمارات مقعد مميز في الأولمبياد المقبل، واصفاً الإنجاز الذي تحقق في بطولة الفجيرة الدولية، بأن وراءه الدعم الكبير من القيادة العليا في شرطة دبي، ولهم شكر خاص، لكل من «معالي القائد العام لشرطة دبي، اللواء عبد الله خليفة المري، العميد خالد شهيل، العقيد علي خلفان المنصوري، المقدم حمزة الميل، النقيب سيد علي عباس»، جمعيهم كان لهم دور مباشر، كل من موقعه، في تميز الفريق والرياضة بصفة عامة في شرطة دبي، على مستوى الرجال والسيدات.

جاهزية

وتقول «موزة عتيق، ولطيفة رسول»، عن الإنجاز الذي تحقق، إنه بفضل الجاهزية المبكرة للبطولة، عبر مشاركات وتدريبات جادة، بقيادة المدرب عبد الجليل العوضي، ودعم كامل من قبل القيادة العليا لشرطة دبي، التي سخرت كافة الإمكانات لأجل مشاركة قوية في البطولة، كلها عوامل وضعت الفريق المشارك أمام تحديات الرقم واحد، وتحقيق إنجاز دولي في بطولة تعتبر الأولى من حيث مشاركة الدول.

إما «عهود سلطان وموزة خميس»، فتوضحان أن السر في تميز فريق شرطة دبي في النسخة السادسة من بطولة الفجيرة الدولية للتايكواندو، هو المشاركة في البطولة بروح الفريق، والتركيز على جماعية الأداء، سواء في التدريبات أو أثناء البطولة، بعيداً عن الفردية، وكان تتويج شرطة دبي ورفع علم الدولة عالياً في التجمع الدولي، هو الشغل الشاغل للفريق بكامله، وليس تحقيق إنجازات شخصية، أو ميداليات فردية، لأن الحصاد في النهاية جماعي، وليس فردياً، ويسجل باسم دولة الإمارات، وهو ما كان أكبر حافز للجميع بتقديم الأفضل.

فيما أكد الثلاثي «فاطمة حسين وصبحة بشير وطيبة حسن»، على أن فريق شرطة دبي، دخل إلى النسخة السادسة من بطولة الفجيرة الدولية للتايكواندو، بروح وجاهزية وتحديات الرقم واحد، وهى رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بأن الرقم واحد، هو غاية شعب الإمارات في كافة المجالات، وكانت البطولة باسم شرطة دبي، لكنها تمثل دولة الإمارات، وهي روح تجسدت طوال أيام البطولة، فكان أن توجت الإمارات بالرقم واحد.

تميز

ووافقتهن الرأي «جميلة بلال وسميرة حسين»، بأن رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، كانت نبراساً يضيء لهن طوال أيام البطولة، ويعزز روح التحدي في الفريق، فضلاً عن الدعم الكبير الذي وفرته لهن القيادة العليا لشرطة دبي، وجعلت من البطولة تحدياً جماعياً للكل، بضرورة تحقيق إنجاز مشرف في النسخة السادسة، التي تعتبر الأقوى.

Ⅶ صحة

تؤكد اللاعبتان «رقية علي والعنود يوسف» بأن التايكواندو رياضة غنيَّة بالفوائد لمن يمارسها من الجنسين، وتحقق فوائد على المستويين الجسمي والصحي من جهة، وعلى المستويين العقلي والنفسي ، ومن أهم فوائدها:

• تمنح القوة والقدرة على الدفاع عن النفس ورد الفعل السريع، مما يعزز الثقة بالنفس.

• تنشيط الفكر وصفاء الذهن وزيادة القدرة على الانتباه والتركيز.

Ⅶ نجمة الأسبوع

نجمة الأسبوع نهديها إلى أصغر لاعبتين ضمن فرق شرطة دبي لرياضة التايكواندو وهما مريم ومهرة بدر موسى، وكانت بدايتهما عبر مرافقة والدتهما جميلة بلال لاعبة التايكواندو المحترفة ومن ثم بدأتا في التدرج في ممارسة اللعبة بحب تحت إشراف المدرب عبد الجليل العوضي الذي رأى فيهما مشروع بطلتين متميزتين خاصة وأنهما لديهما الرغبة والحب في ممارسة اللعبة والتميز فيها وتنفذان التدريبات بصورة جيدة ورائعة ولا تجدان ادنى صعوبة في ترجمة الألعاب وحركات التايكواندو التي تفوق أعمارهما بصورة تلقائية بفضل الأسلوب السهل الذي يتبعه معهما المدرب عبد الجليل العوضي.

Ⅶ رشاقة

تقول كل من نوره عباس حيدري وسمية عباس احمد لا اختلاف من حيث المبدأ في رياضة التايكواندو عن باقي أنواع الرِّياضة، ولكن الاختلاف من حيث الأسلوب، فأسلوبها يعتمد على كونها رياضة فكريَّة وجسميَّة معًا، حيث تعتمد على استخدام العقل في التحكُّم البدني، لذلك تعتبر أفضل طريقة عرفها الإنسان للدِّفاع عن النَّفس والقتال الأعزل، كما أنَّها تتجاوز أسلوب القتال لتصبح أسلوب حياة أيضًا.

اكتساب خبرات أولمبية عبر مواجهات احترافية

كشفت اللاعبتان مريم علي والعنود يوسف عن المكاسب الكبيرة التي تحققت لهن كلاعبات ضمن فريق شرطة دبي من المشاركة في بطولة الفجيرة الدولية للتايكواندو، منها الاحتكاك مع فرق ومنتخبات عالمية وعربية تضم لاعبات ولاعبين من الوزن الثقيل وعلى سبيل المثال اللاعب الأولمبي الأردني حمد أبو غوش، الفائز بميدالية ذهبية للأردن في الألعاب الأولمبية الصيفية 2016 في ريو دي جانيرو في منافسات التايكواندو وزن 68 كغم للرجال، فكانت مشاهدته وهو يلعب في البطولة بمثابة محاضرات يتعلم منها، حيث تكشف للاعبات الكثير من الجوانب في الأداء الاحترافي للاعب، خاصة في كيفية اكتساب النقاط بروح رياضية، وخبرات قتالية عالية وهو أمر نادر ولا يتكرر إلا في مثل هذه البطولات الدولية، فضلا عن الالتقاء به والحديث المباشر عن تجربته في الأولمبياد العالمي وكيفية نجاحه في الحصول على ميدالية أولمبية في أولمبياد البرازيل 2016، وتحضيراته لمواصلة التميز في الأولمبياد المقبل وكيف أن الرياضة والتايكواندو باتت أسلوب حياة له.

هذا فضلاً عن الخبرات القتالية المباشرة عبر اللعب مع لاعبات صاحبات خبرات دولية ومستويات عالية كلاعبات باكستان والاستفادة من تراكم خبراتهن في بطولات دولية سابقة.

تعليقات

تعليقات