#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

والدة نجم "آرسنال" أينسلي نيلس "بلا مأوى"

ادعت والدة نجم فريق "آرسنال"، أينسلي مايتلاند نيلس، بأنها بلا مأوى، وتعيش في مستوعب معدني طوله 10 أقدام، بينما يقطن ابنها في منزل تصل قيمته إلى 700 ألف جنيه إسترليني.

وفي حديث لـ "ديلي ميل"، أوضحت جولي نيلس؛ والدة أينسلي، الذي يجني أسبوعياً 30 ألف جنيه إسترليني، قد رفض استئجار شقة لها على حسابه.

وأضافت جولي بأنها تمضي يومها وخصوصاً في الأجواء الباردة، داخل المقاهي أو المكتبات العامة، لتشعر بالدفء، وتدفع جنيهين لتستحم في بركة سباحة عامة.

وبيّنت جولي بأنها تعيش في المستوعب المعدني منذ تدهور علاقتها بابنها أينسلي، وقالت: "بمقدور ابني أن يشتري لي شقةً بما يجنيه خلال أسبوعين أو شهرين على أبعد تقدير".

وعن سبب تخلي أينسلي عن والدته وتركها تعيش في مثل هذه الظروف الصعبة، أوضحت جولي بأنها لا تعرف سر سلوك ابنها الغريب.

وتخشى جولي أن يكتشف أحد أمر نومها في المستوعب المعدني، الذي تذهب إليه عندما يحلّ الظلام.

وتحدثت جولي عن الظروف الصعبة التي مرّت بها العائلة خلال طفولة أينسلي، حيث كانوا يشعرون بالجوع كثيراً، كما أنهم قاموا بسرقة الطعام في بعض الأحيان.

ولاستعطاف أينسلي، أرسلت الوالدة لابنها صورةً لها في المكان الذي تعيش فيه، حيث عرض عليها الأخير مبلغ 1200 جنيه إسترليني، ولكنه لم يرسل لها أي شيء.

ولم تنكر جولي قيام أينسلي سابقاً بدعمها مالياً، ولكن ذلك قد توقف دون معرفتها بسبب التغيّر في سلوك ابنها.

وتعتقد جولي أن جهات في "آرسنال" قد تكون سبب تجاهل أينسلي لها، رغبةً منها في إبقائه بعيداً عن مشاكلها.

أينسلي الذي رفض الرد على اتهامات والدته، قد دأب بحسب "ديلي ميل" على مساعدتها باستمرار، ومساندتها مالياً بانتظام، وذلك بحسب مصدر مقرب من اللاعب.

 

تعليقات

تعليقات