محمد بن حمد الشرقي يتوّج الفائزين ويشيد بمستوى التنظيم

ختام مبهر لدولية الفجيرة لمحترفي الجوجيتسو

توج سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة - بحضور الشيخ عبدالله بن حمد بن سيف الشرقي رئيس الاتحاد الإماراتي لبناء الأجسام والقوة البدنية اليوم - الفائزين الأوائل في منافسات النسخة الثالثة من بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو التي أقيمت تحت رعاية سموه في مجمع زايد الرياضي بمشاركة أكثر من 800 لاعب ولاعبة يمثلون 30 دولة من مختلف أنحاء العالم.

وبارك سمو ولي عهد الفجيرة للمتوجين فوزهم بالمراكز الأولى.. مؤكداً أن الفجيرة بقيادة صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة حرصت على استضافة البطولات ودعمها كجزء من الحضور المتميز لدولة الإمارات والفجيرة في شتى المجالات.

وثمن سموه جهود القائمين على البطولة.. مشيداً بالمستوى الذي ظهرت به بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو في دورتها الجديدة على نحو يليق بأن تكون البطولة الأولى التي يدشن مجمع زايد الرياضي بالفجيرة انطلاقته بها.

حضر حفل التتويج سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة ونخبة من الإداريين واللاعبين وحشد كبير من عشاق رياضة الجوجيتسو.

واستقطبت البطولة أبرز نجوم ولاعبي الجوجيتسو من أكثر من 20 دولة، ليتنافسوا على مدار يومين، حيث تندرج البطولة في التصنيف العالمي لاتحاد الإمارات للجوجيتسو، وسلسلة التصفيات المؤهلة لبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، وفتحت أبوابها أمام جميع أندية وأكاديميات الجوجيتسو المحلية والعالمية للمشاركة وتقديم أعلى مستويات الكفاءات الرياضية والمهارات من لاعبي الفئات العمرية ما فوق 17 عاماً.

وحضر البطولة على مدار اليومين العميد أحمد حمدان الزيودي مدير نادي الفجيرة للفنون القتالية، وعبد العزيز بوهنيدي مدير مكتب الهيئة العامة للرياضة في الفجيرة والمنطقة الشرقية، ويوسف البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو، مدير بطولة الفجيرة الدولية لمحترفي الجوجيتسو، وأحمد العبدولي مدير المنشآت الرياضية في الهيئة العامة للرياضة.

وسالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة، وسعيد خلفان الذباحي عضو مجلس إدارة نادي الشارقة الرياضي، وأحمد إبراهيم البلوشي نائب رئيس اتحاد الإمارات للرياضات، المدير التنفيذي لنادي الفجيرة البحري، وعلياء سليمان الجاسم عضو المجلس الوطني الاتحادي، ومحمد الأفخم مدير بلدية الفجيرة، وسالم بن هويدن عضو مجلس وطني سابق ورئيس إدارة نادي الذيد.

وتقدم أحمد حمدان الزيودي، رئيس اللجنة المنظمة والمدير التنفيذي لنادي الفجيرة للفنون القتالية بأسمى آيات الشكر والتقدير لسمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة لتوجيهاته الكريمة التي ساهمت بنجاح البطولة.. مثمناً دعمه المستمر لخدمة وتطوير رياضة الجوجيتسو.

وقال الزيودي: «اليوم تم تدشين الصالة الجديدة لمجمع زايد الرياضي الذي كان ثمرة جهد أربعة أشهر من العمل المتواصل، وفي الواقع إن هذه الصالة تعني الكثير لإمارة الفجيرة وشبابها وأبنائها، وإننا سعيدون بهذا التعاون المثمر مع اتحاد الإمارات للجوجيتسو الذي يأتي تجسيداً لتوجيهات سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، وانطلاقاً من دورنا وواجبنا لتأهيل الشباب والرياضيين».

وقال عبد العزيز بوهنيدي مدير مكتب الهيئة العامة للرياضة في الفجيرة والمنطقة الشرقية: «سعداء بانتشار هذه اللعبة في مدن الساحل الشرقي، ونفخر باستضافة البطولة، والجوجيتسو يعني لنا الكثير لأنه يحظى باهتمام ودعم ورعاية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة».

ومن جانبها قالت علياء سليمان الجاسم عضو المجلس الوطني الاتحادي: «حققت بطولة الفجيرة نجاحاً كبيراً على صعيد التنظيم والمباريات، وإننا نفخر أن يكون لدينا اتحاد رياضي كاتحاد الإمارات للجوجيتسو، بهذه الدرجة العالية من التنظيم والمثابرة والحماس. حيث أوصلوا رياضة الجوجيتسو إلى القمة وأصبحت من أشهر الرياضات في الدولة».

وقال يوسف البطران، عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو، مدير البطولة: «إن هذه البطولة هي ثمرة النجاحات والعلاقات والشراكات الرائعة التي حققها الاتحاد في الموسم الماضي، وأتوجه بالشكر الجزيل لسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة على رعايته الكريمة ودعمه لرياضة الجوجيتسو وتشجيعه الدائم للشباب ولمختلف الرياضات».

إبهار

وشهد يومي البطولة مستوى متميزاً ومنافسات قوية بين اللاعبين المشاركين، حيث شهد اليوم الأول منافسات فئة «بدون بدلة»، والذي احتضن نزالات من مختلف الأوزان للمحترفين حاملي مختلف فئات الأحزمة، حيث تألق اللاعبون الطامحون لنيل تصنيف عالمي جديد والظفر بأكبر عدد من النقاط، بعروض مبهرة ارتقت بمستوى المنافسة على بساط البطولة.

وقدم اللاعبون المشاركون من مختلف الدول أداءً رائعاً في منافسات أول أيام البطولة الدولية، حيث انتزع الإماراتي محمد خليل الحوسني حامل الحزام الأبيض ذهبية وزن 50 كجم عن فئة الناشئين، وفاز الكويتي عقيل أبو صخر حامل الحزام الأبيض بذهبية وزن 92 كجم، بينما فاز اللاعب الإماراتي محمد المطروشي حامل الحزام الأبيض بذهبية وزن 55 كجم، كما فار البرازيلي فرانسيسكو هيتور سانتياغو حامل الحزام الأزرق بذهبية 75 كجم فئة الكبار، وحصد الإماراتي سعيد محمد حامل الحزام الأبيض على ذهبية 60 كجم ناشئين.

أداء عالمي

وفي ثاني أيام البطولة، شهد منافسات فئة «البدلة» للرجال والسيدات من مختلف الأوزان والأحزمة، حيث امتلأت ساحة المنافسة بنزالات أقل ما يقال عنها إنها عالمية المستوى، وأظهر المتنافسون كافة مهاراتهم سعياً للوصول لذهبية فئاتهم.

وتمكن الإماراتي فارس عادل البلوشي حامل الحزام الأبيض من الفوز بذهبية وزن 46 كجم لفئة الناشئين، وفازت الإماراتية زهرة الشامسي، حاملة الحزام الأبيض بذهبية وزن 49 كجم للناشئين، وفاز البرازيلي ماركوني سانتياغو، حامل الحزام الأسود بذهبية وزن 69 كجم في فئة الأساتذة 2، كما فاز الإماراتي سلطان العويس حامل الحزام الأزرق بذهبية وزن 69 كجم في فئة الكبار.

تعليقات

تعليقات