تصفيات كوريا تؤهل إلى كأس العالم 2019

«أبيض اليد» يستهل «الآسيوية» بلقاء الهند

يستهل منتخبنا الوطني لكرة اليد، مشواره اليوم، أمام نظيره الهندي في افتتاح منافسات المجموعة الثالثة، ضمن التصفيات الآسيوية، التي تستضيفها حالياً مدينة سون الكورية الجنوبية.

وتستمر منافساتها حتى 28 يناير الجاري، والمؤهلة إلى بطولة كأس العالم المقررة في الدنمارك وألمانيا 2019، علماً أن مجموعة «أبيض الإمارات» تضم أيضاً منتخبي بنغلاديش وكوريا الجنوبية صاحبة الأرض والضيافة، واللذين يتواجهان اليوم أيضاً، كما يشمل برنامج اليوم الأول للبطولة، أربع مباريات أخرى.

حيث يلتقي أوزبكستان مع اليابان لحساب المجموعة الأولى، وتدخل البحرين موقعة صعبة أمام استراليا في إطار منافسات المجموعة الثانية، وهناك مباراة ساخنة أخرى تجمع المنتخب السعودي بنظيره الصيني، كما يلتقي منتخب نيوزيلندا مع منتخب الدول المجاورة في المجموعة الرابعة.

تطلع إماراتي

ويتطلع منتخبنا اليوم لتجاوز محطة الهند، ورهبة البداية في هذا المحفل الآسيوي، بعد أن استعد بمحطات إعداد طويلة محلية وخارجية وختمها بمحطة إعداده الأخيرة بثلاث حصص تدريبية منذ وصوله لمدينة سون الكورية قبل يومين سعى خلالها للدخول مبكراً بأجواء البطولة، تحت إشراف القيادة الفنية المكونة من الجزائري صالح بوشكرو ومساعده هاشم إسحاق والإداري علي حسين وبحضور محمد شريف نائب رئيس الاتحاد رئيس بعثة الإمارات ونبيل عاشور الأمين العام ومحمد الحمادي مدير المنتخبات الوطنية.

ترسيخ الانسجام

وحرص الجهاز الفني خلال الحصص التدريبية على ترسيخ عملية الانسجام بين عناصر الفريق الذي ضم 18 لاعباً مع تعزيز الجانب المهاري الفردي بتوظيف كل لاعب وفق مركزه بأرض الملعب إلى جانب العمل الجماعي بتنفيذ العديد من الجمل الدفاعية والهجومية.

ولم يغفل الجانب البدني للجميع وتنفيذ الهجوم السريع والمرتد بتوثيق العلاقة بين حراس المرمى ولاعبي الأجنحة وهي الطريق الأسرع والأسهل للوصول لمرمى الخصم، واطمأن بنهاية الحصص التدريبية على جهوزية اللاعبين بطموح وآمال عريضة لتجاوز ضربة البداية، التي ستمنح منتخبنا الدافع الإيجابي قبل مباراته الثانية يوم غدٍ أمام بنغلاديش، وتعقبها المباراة الثالثة والأخيرة في الدور الأول بعد غدٍ مع منتخب كوريا الجنوبية صاحب الأرض والضيافة.

شريف متفائل

وأعرب محمد شريف نائب رئيس الاتحاد رئيس البعثة، عن تفاؤله بتجاوز منتخبنا ضربة البداية اليوم أمام المنتخب الهندي، مرجعاً ذلك للروح العالية التي تسود أروقة الفريق منذ أن حط رحاله على الأراضي الكورية، وأكد إدراك لاعبينا لأهمية عبور ضربة البداية في بداية مشوار المباريات، التي يدرك الجميع أهميتها، خاصة أن الجهاز الفني، ونحن جميعاً، سنتعامل مع كل مباراة كأنها بطولة بحد ذاتها.

ولا بد من توزيع الجهد واستثمار الخبرات المكتسبة بتوزيع الجهد، لكون فريقنا سيلعب مبارياته الثلاث تباعاً على مدار الأيام الثلاثة في الدور الأول للبطولة، وأكد شريف في اتصال هاتفي مع «البيان الرياضي» أن جميع اللاعبين على أهبة الاستعداد لهذا المحفل الآسيوي لتمثيل الدولة واللعبة فيها بالصورة المثلى، خطوة بخطوة متطلعين إلى الوصول للدور الثاني للبطولة بالمرحلة الأولى من مباريات الدور الأول.

ثقة

نقل محمد شريف رئيس البعثة للجهازين الإداري والفني واللاعبين، تحيات وتمنيات مجلس إدارة الاتحاد برئاسة محمد عبد الكريم جلفار، بتقديم أفضل العروض والتمثيل المشرف للدولة، وأن مجلس الإدارة يجدد الثقة في رجال المنتخب، وأنهم يدركون تماماً حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم.

 

تعليقات

تعليقات