«اتصالات» شريك حصري لألعاب الأندية العربية للسيدات - البيان

«اتصالات» شريك حصري لألعاب الأندية العربية للسيدات

وقّعت اللجنة المنظمة العليا لـ«دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات» 2018، أمس، اتفاقية شراكة مع «اتصالات»، لتكون الشريك الحصري والداعم الأكبر لهذا الحدث الرياضي الذي تقام دورته الرابعة خلال الفترة ما بين 2-12 فبراير المقبل، وبعد أن أسهمت «اتصالات» بدعم الدورة التي تنظمها مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، من خلال مشاركتها راعياً بلاتينياً في الدورة السابقة، ما يعكس التزام «اتصالات» المستمر بدعم الفعاليات الرياضية ذات التأثير البارز على المجتمع، وحرصها على تقديم كل ما يسهم في تمكين المرأة، ويمنحها فرصة إثبات قدراتها وتطوير مواهبها.

ووقع الاتفاقية الشيخ خالد بن أحمد القاسمي، رئيس اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، وعبد العزيز تريم، مستشار الرئيس التنفيذي - مدير عام «اتصالات» الإمارات الشمالية، في المقر الرئيسي لـ «اتصالات» بالشارقة، بحضور ندى عسكر النقبي، رئيس اللجنة التنفيذية لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات، مدير عام مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، وعدد من ممثلي الجانبين.

وقال الشيخ خالد بن أحمد القاسمي: «تعد دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات من أهم الفعاليات الرياضية التي تستضيفها إمارة الشارقة ودولة الإمارات، ويسعدنا أن تشاركنا «اتصالات» هذا النجاح الذي يستفيد منه المجتمع بفئاته كافة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات