العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    نجاح باهر للنسخة التاسعة لكأس العالم

    10 أرقام قياسية في «مونديال القفز» بدبي

    شهدت بطولة كأس العالم للقفز بالمظلات والتزحلق على الماء التي استضافتها دبي من 27 نوفمبر إلى 1 ديسمبر الجاري تحطيم 10 أرقم قياسية منها رقم واحد على الصعيد العالمي و7 أرقام أوروبية ورقم آسيوي ورقم في أميركا الجنوبية، حيث حطم الفرنسي سيدريك فيغا ريوس الرقم العالمي في مسابقة المسافة بتحقيقه رقماً جديداً قدره 175,99 م بعدما كان الرقم السابق 169 م، و نجح لاعبنا محمد باقر في تحطيم الرقم الآسيوي في المسابقة نفسها بتحقيقه 167 م، كما تمكن عدد من المتسابقين الأوروبيين من تحطيم أرقام قياسية على صعيد القارة العجوز ونجح آخرون في تحطيم أرقامهم على الصعيد المحلي.

    ختام الفعاليات

    أسدل الستار عن فعاليات النسخة التاسعة لبطولة العالم للقفز بالمظلات والتزحلق على الماء مساء أول من أمس بحفل ختام مبهر حضره نصر النيادي رئيس اللجنة المنظمة رئيس اتحاد الإمارات للرياضات الجوية ويوسف الحمادي مدير البطولة رئيس اللجنة المالية، ومحمد يوسف المازمي نائب مدير البطولة رئيس اللجنة الفنية، وسالم أكرم رئيس لجنة العلاقات العامة والمواصلات، وماجد البستكي رئيس اللجنة الإعلامية وراشد محمد ممثل مجلس دبي الرياضي والوفود المشاركة في البطولة.

    وتم خلال الحفل تكريم الأبطال في منافسات الفرق والفردي والشركات الراعية ولاعبي المنتخب الوطني الذين تألقوا في المحافل الدولية، وهم علي النيادي ومحمد علي الفرمزي وعبدالرحمن المعمري وأحمد صالح العبدولي وأحمد المرزوقي وخالد الخوري، كما تم تسليم علم الاتحاد الدولي للقفز بالمظلات إلى رئيسه اكسي هونيل استعداداً لتسليمه إلى بولندا التي تستضيف النسخة العاشرة من البطولة.

    أفضل البطولات

    وصرح اكسي هونيل أن مونديال دبي من أفضل البطولات التي أقيمت في تاريخ المسابقة، وأن نادي سكاي دايف دبي من أجمل المنصات في العالم لاستضافة البطولات الكبرى، حيث يقع على شاطئ البحر ووسط الأبراج وقريب من نخلة الجميرا، بالإضافة إلى الطقس المعتدل في هذه الفترة من العام عكس مناطق عديدة حول العالم. وأثنى هونيل على التطور الذي تشهده الرياضات الجوية في الإمارات بفضل دعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي واتحاد الإمارات للرياضات الجوية.

    نجاح كبير

    من جانبه، أكد يوسف الحمادي النجاح الكبير الذي حققته البطولة، وقال: أنهينا البطولة بنجاح وليس غريباً عن الإمارات أو دبي بعد النجاحات المتكررة التي حققناها في السابق خلال استضافة بطولة العالم للرياضات الجوية أو الفعاليات الكبرى الأخرى، وهذه النجاحات ما كانت ستتحقق لولا دعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وفي كل بطولة نواجه تحديات كبيرة في مقدمتها كيفية الحفاظ على صدارة الإمارات في تنظيم البطولات على مستوى العالم، ونفخر باستضافة هذه البطولة التي شهدت مشاركة نخبة الأبطال في القفز بالمظلات، كما قمنا على هامش الحدث باستحداث مسابقة جديدة وهي القفز بالمظلات للدوران على الماء، «فري ستايل» التي شهدت إقبالاً كبيراً من أغلب الدول المشاركة.

    شهادة تقدير

    وكشف يوسف الحمادي أن مطالبة الوفود باستمرار إقامة البطولة في دبي، شهادة تقدير على حسن الاستضافة وتأكيد أن الإمارات في الصدارة، مشيراً إلى أن مجلس إدارة اتحاد الرياضات الجوية سيقوم بدراسة تقارير اللجان والوقوف على الإيجابيات والسلبيات، والتفكير في المستقبل بشأن استضافة البطولة ودراسة طلب الوفود مع الحرص دائماً على التميز، وقال: نفكر في المستقبل في تنوع الرياضات الجوية، فقد استضفنا بطولات للقفز بالمظلات، ولكن هناك فئات أخرى، في الرياضات الجوية مثيرة وممتعة، وسنبحث عن حدث جديد لم يسبق أن استضافته دبي وهو ما سيكون مطروحاً على طاولة مجلس الإدارة في اجتماعه المقبل بعد تقييم هذه البطولة.

    طباعة Email