جلفار: نرفض التشهير وحكامنا خط أحمر

■ الخشونة والتوتر دوماً بمواجهات النصر والشعب | البيان

أصدر اتحاد الإمارات لكرة اليد وعلى لسان رئيسه محمد عبد الكريم جلفار بياناً مطولاً، بعد أن تلقى العديد من الاعتراضات من كثير من الأندية بالأخص نادي النصر، والتي أعلنها عبد الرحمن أبو الشوارب رئيس مجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية، رفض خلالها الاتهامات وكشف الحقائق وفق رؤية مجلس إدارة الاتحاد.

وقال جلفار: تابعنا عن كثب ما تناولته وسائل الإعلام من تصريحات عبد الرحمن أبو الشوارب رئيس مجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية، إلا أن ما جاء على لسانه يحتاج إلى التصحيح، والتوضيح، لذا حرص الاتحاد على إصدار بيان من أجل إيضاح الصورة أمام الرأي العام طالما أن نادي النصر لجأ إلى الإعلام كي يكون منبراً له بدلاً من الجلوس على الطاولة مع مجلس إدارة الاتحاد، وهي المرة الثانية التي يخرج فيها رئيس مجلس شركة نادي النصر للألعاب الرياضية ويدلو بدلوه أمام وسائل الإعلام.

رد

فيما يتعلق باستغراب رئيس مجلس إدارة نادي النصر من عدم رد الاتحاد عليه، قال: نؤكد أن الاتحاد رد رسمياً على نادي النصر في الاحتجاج الذي تقدم به على العقوبات التي أصدرتها لجنة المسابقات على لاعبيه في أحداث مباراة فريقه أمام الشعب في الدور ربع النهائي لكأس صاحب السمو رئيس الدولة.

وواصل: جاء ردنا بتاريخ 22 مايو الماضي، وأكدنا فيه أن لجنة المسابقات اتخذت قرار العقوبات بعد دراسة أحداث المباراة من خلال تقرير الحكام والمراقب والاستعانة بشريط المباراة، كما قمنا بالرد على نادي النصر فيما يتعلق بنزول الأمين العام للاتحاد لأرض الملعب أثناء الأحداث المؤسفة فهو أمر قانوني، حيث يجوز لأي عضو من أعضاء الاتحاد أن يتواجد في الصالة متى احتاج الأمر ذلك، كما أنه لم يتدخل من بعيد أو قريب بسحب بطاقات اللاعبين، وكان تواجده مطلوبا للتهدئة وإنهاء المشكلة.

تبرئة

ورفض جلفار المساس برئيس وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد واتهامهم بالانحياز لأحد الأندية على حساب الآخر، لأن مجلس الإدارة بالكامل يتعامل بشفافية ونزاهة وحيادية مع كل الأندية ولا نقبل من بعيد أو قريب مثل هذه الاتهامات التي تمس مجلس إدارة الاتحاد، ولكل الأسباب السابقة تم قبول الاحتجاج شكلا ورفضه موضوعا.

كما شدد، على مكانة وكفاءة بل نزاهة الحكام، موضحاً أن اتحاد اليد يؤكد أن حكامنا خط أحمر ولا نسمح بالمساس بهم، وندرك أن اللعبة بها أخطاء والحكام بشر والأخطاء هي جزء من اللعبة وعلى الجميع تقبل القرارات التحكيمية، وجميع الحكام يتعاملون مع المباريات بشفافية ونزاهة وليس هناك حكم في أية لعبة يريد تشويه صورته.

نقاش

عن مطالبة عبد الرحمن أبو الشوارب بعقد جمعية عمومية غير عادية لمناقشة مشاكل وهموم اللعبة، قال: نؤكد أن أبواب الاتحاد مفتوحة لكل أندية اللعبة للجلوس على الطاولة ومناقشة كل المشاكل والهموم سواء المتعلقة باللعبة أو التي تخص أندية معينة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات