ثقب العجلـة يقود سماح خالد إلى لقب السيدات

■ الشعفار يتوج فريق ميريدا بلقب السيدات

دخل فريق ميريدا البحرين للسيدات سباق ند الشبا للدراجات الهوائية بتكتيك يرتكز على مساعدة اللاعبة الأردنية سماح خالد لزميلتها في الفريق رزان محمد صبح وفسح الطريق أمامها للفوز بالمركز الأول لكن لعبت الصدفة دورها لتصعد سماح خالد على منصة التتويج وغادرت رزان السباق من اللفّة الثانية بعد أن أصاب ثقب عجلة دراجتها.

سقط تكتيك «ميريدا» في الماء بخروج رزان من السباق ولكن إصراره على تحقيق اللقب لم يسقط رغم بقاء سماح خالد لوحدها ضمن كوكبة المتسابقات، ونجحت في العمل على انفراد طول مسافة السباق (75 كم).

عبرت رزان عن حزنها لعدم تمكنها إكمال السباق، وقالت إن الحظ أدار لها ظهره ولكنها سعيدة لفوز زميلتها باللقب رغم أنها واجهت لوحدها بقية الفرق.

نهاية السباق أهدت سماح خالد الفوز لرزان وقالت إن تعطل دراجتها حملها مسؤولية أكبر لقيادة السباق والعمل لوحدها من أجل تحقيق أهداف فريقها الذي يشارك للمرة الأولى في الدورة.

اعترفت سماح خالد أن الصدفة صنعت منها بطلة السباق ولكنها كانت جاهزة لتحصل على المركز الثاني على الأقل في حال استمرت رزان في المنافسة، وصرحت أن الفوز في ند الشبا أفضل تحضير لها قبل مشاركتها في مونديال الدراجات بالنرويج.

أوضحت سماح خالد أن المنافسة جاءت قوية من بداية السباق وأنها تفاجأت بالمستوى الكبير للمشاركات وخاصة من المنتخب الإماراتي وفريق «بي سبورت» صاحب المركز الثاني، وقالـت: شاركت في عدة سباقات عربياً وآسيوياً ودولياً ولا يوجد أي فرق بينها وبين طواف ند الشبا من الناحية الفنية والتنظيمية، وأنا سعيدة بما حققته.

وقال التونسي منير بن جريدة مدرب الفريق البحريني إن الخطة كانت ترتكز على سحب سماح خالد لزميلتها في مرحلة السرعة الأخيرة لكن الخطة سقطت في الماء اثر ثقب في عجلة دراجة رزان.

وكشف بن جريدة أن فريق ميريدا البحرين يضم 4 لاعبات ولكنه قرر الدفع بلاعبتين فقط في السباق بهدف الإعداد لبطولة العالـم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات