مصر تسيطر على ميداليات المبارزة

■ سالم القاسمي و عبد الله خليفة المري يتوجان أبو القاسم بحضور صلاح أمين وحسن المزروعي

شهد ختام بطولة المبارزة، تفوقاً مصرياً حينما توج المصري علاء الدين أبو القاسم بذهبية فئة الفلوريه دولي رجال، ونال مواطنه أيمن فايز ذهبية فئة الإيبيه دولي رجال، فيما حصدت البولندية إيوا نيلب ذهبية الإيبيه دولي سيدات، ونال عبدالله الحمادي ذهبية فئة المواطنين رجال، وحققت العنود السعدي ذهبية بطولة اللاعبات المواطنات.

جاء ذلك في المباريات النهائية التي أقيمت على صالة ند الشبا بحضور جماهيري تفاعل مع الأداء القوي الذي قدمه نخبة من أفضل المبارزين على المستوى الدولي، وقام بتتويج الفائزين الشيخ المهندس سالم بن سلطان القاسمي رئيس اتحاد الإمارات للمبارزة، واللواء عبدالله خليفة المري، قائد عام شرطة دبي، ورئيس اللجنة المنظمة لدورة ند الشبا الرياضية، و صلاح أمين نائب رئيس اللجنة المنظمة للدورة، وحسن المزروعي مدير الدورة.

وتركزت الأضواء على المواجهة الأقوى والختامية لمنافسات فئة الفلوريه دولي رجال التي جمعت المصري علاء الدين أبو القاسم، الحاصل على الميدالية الفضية في أولمبياد لندن 2012، والفائز بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي، الذي واجه الفرنسي إيرون لي بيشو، أحد أبرز الأبطال العالميين في العقـد الأخير، حيث امتدت فصول مواجهتهما بين تقلبات عديدة، حتى ساد التعادل 14-14، وسط لحظات من حبس الأنفاس حول من ينجح بكسب نقطة الفوز التي نجح المصري بخطفها والاحتفال بالحصول على المركز الأول، وتقاسم المركز الثالث المصري محمد عصام والكويتي ياسر محمد.

وتفوق المصري أيمن فايز في منافسات دولي الإيبيه رجال، محققاً الفوز في النهائي على الإيراني محمود رضائي بنتيجة 15-13، وتقاسم المركز الثالث محمد محسن وعلاء الدين أبو القاسم من مصر.

وفي نهائي دولي الإيبيه سيدات، تغلبت البطلة العالمية البولندية إيوا نيليب على المصرية آية مهدي بنتيجة 15-5، علماً أن المركز الثالث تقاسمته التونسيتان إيناس بوبكري وإيمان شعبان.

وفي نهائي فئة اللاعبات المواطنات تغلبت العنود السعدي على دانا شطاف بنتيجة 15-9، وتقاسم المركز الثالث لطيفة الحوسني وفاطمة الكعبي. وفي نهائي فئة اللاعبين المواطنين تغلب عبدالله الحمادي على خليفة الزرعوني بنتيجة 15-11، فيما تقاسم المركز الثالث عبدالله الكردي وحمد الجلاف.

وفي ختام المنافسات، عبر المصري علاء الدين أبو القاسم، عن سعادته البالغة بالانتصار والحصول على المركز الأول الذي يعزز من ثقته قبل خوض غمار البطولة الأفريقية، وقال: سأشارك في البطولة الأفريقية بعد 5 أيام تقريبا، والفوز بالمركز الأول متفوقاً على البطل الفرنسي يجعلني متأكداً من جاهزيتي للمنافسات القارية، إلى جانب تعزيز قدراتي بهذه المحطة المهمة في إطار الموسم الذي ينتظرني.

وأضاف: المباراة احتاجت أعصاباً حديدية، خصوصاً عند النقطة الأخيرة التي ركزت فيها وأردت خطفها، الانتصار مهم لي معنوياً أيضا لأنني تابعت هذا اللاعب خلال رحلة صعودي، وهو لاعب تألق على مدار سنوات طويلة، لذلك جاء الانتصار مضاعفاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات