00
إكسبو 2020 دبي اليوم

التميمي:برامجنا لا تتوقف ونخطط لـ «2024»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد ناصر التميمي أمين عام اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينغ أن الفوز بالميدالية الاولمبية سيكون دافع كبير لعدد من اللاعبين للانضمام إلى الجودو بل سيكون له مردود إيجابي على كل الأجيال المقبلة، وبالفعل سيتغير مسار اللعبة من كافة الجوانب، ونتوقع إقبالاً من الصغار وسيرفع من قيمة اللعبة في الدولة، والانتشار في المدارس وقطاع الشباب، وهو ما نسعى له على مستوى الدولة والأهم أن تكون موجودة بين الشباب، لأنها من الرياضات المهمة والتربوية والدفاع عن النفس بالنسبة للشباب، وحتى على مستوى الناشئين الموجودين حاليا في اللعبة، تمثل الميدالية حافزا كبيرا لهم من أجل مواصلة السير وأن يكون هدفهم في المستقبل تحقيق ميدالية أولمبية للإمارات.

وأشار إلى أن فوز المنتخب بالعديد من الميداليات على مستوى البطولات العالمية والجراند سلام والجراند بري كان له مردود إيجابي وساهم في إقبال على اللعبة من جانب الصغار، وهو ما أسعدنا وباتت القاعدة موجودة، والجودو الإماراتي في أيدٍ أمينة لأننا نعمل ليل نهار لمصلحة اللعبة ورفع علم الدولة في كل المحافل التي نشارك فيها، والأهم أن نكون دائما في دائرة المنافسة مع كل أبطال العالم.

انطلاقة جديدة

وأضاف: «نتائجنا تمنحنا العلامة الكاملة في ريو بعدما حققنا الهدف بالميدالية، وسنبدأ الإعداد إلى طوكيو 2020 بداية من الجراند سلام في أبوظبي، كي نبدأ مرحلة جمع النقاط في اتجاه الأولمبياد المقبل، ولكن لنا خطط أخرى ومختلفة عن التجهيز قبل ريو لأن الهدف سيتغير بمشاركة عدد أكبر من اللاعبين يصل إلى أربعة أو خمسة لاعبين، والمنافسة على أكثر من ميدالية، كما نسعى لتأهيل إحدى الفتيات إلى طوكيو وهو التحدي الكبير أمامنا في المرحلة المقبلة».

وأشار إلى أن برنامج الإعداد لأولمبياد طوكيو 2020 سيشهد بعض التغييرات عن ما قبل ذلك، بعد أن تم الوقوف على العديد من الأمور الإيجابية والسلبية التي سيتم تلافيها، لأن المشاركة الأولمبية الحالية استفدنا منها كثيراً بخبرات منوعة ستسهم في تحسين المستوى ومعالجة الأخطاء بما يضمن المنافسة على أفضل المراكز في الاستحقاقات المستقبلية.

تحدٍّ

وأشار إلى أن الاتحاد يتحمل مسؤولية التحدي في الرياضة لأن الرياضة لا يوجد بها مستحيل، وسوف نحافظ على إنجازاتنا في أولمبياد طوكيو في 2020 وهناك برامج وخطط طويلة أيضا حتى 2024 من أجل الحفاظ على هذه الإنجازات، ونجهز من الآن لفريق سيدات من الآن للمشاركة في أولمبياد 2024، وهو ما نخطط له حاليا، واعتدنا كاتحاد عندما نصل إلى القمة ألا نتنازل عنها، ونعد بنتائج أفضل في الأولمبياد المقبلة.

طباعة Email