العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    فيكتور يواجه اليمني زياد في افتتاح منافسات الجودو اليوم

    تواصل بعثتنا مشاركتها في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية الـ31 المقامة حاليا بمدينة ريو دي جانيرو لليوم الثالث على التوالي، حيث يخوض لاعبنا فيكتور سكورتوف منافسات الجودو في وزن تحت 73 عندما يواجه اليمني زياد مطر في الدور الـ32، وذلك في العاشرة صباحا بتوقيت البرازيل، والخامسة مساء بتوقيت الإمارات، بقاعة كاريوكا، وفي حالة فوزه سوف يواصل اللعب في الأدوار النهائية، حيث ستنتهي المسابقة في نفس اليوم.

    في الوقت نفسه، تخوض عائشة البلوشي مشاركتها الأولى في الأولمبياد في مسابقة رفع الأثقال في وزن تحت 58 كجم، وذلك في الساعة الثانية عشرة والنصف ظهرا بتوقيت البرازيل، والسابعة والنصف مساء بتوقيت الإمارات، بمجمع ريو سنترو.

    ويستكمل توما سيرجيو غدا منافسات الجودو لوزن تحت 81 كجم، مع الألماني سفن ماريش في الدور الـ32، فيما يفتتح خالد الكعبي منافسات الرماية بالمشاركة في الدور التمهيدي للدبل تراب بعد غد الأربعاء، ويلعب إيفان رومانكو المنافسة الأخيرة للجودو حين يخوض مواجهة الدور التمهيدي لفئة تحت 100 كجم مع الجزائري ليث بو يعقوب في وزن تحت 100 كجم في الدور الـ32 يوم الخميس المقبل.

    السكيت الجمعة

    وتقام منافسات اليوم الأول التمهيدية لرماية السكيت يوم الجمعة ويشارك فيها الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم وسيف بن فطيس، بالإضافة إلى سباق 50 مترا حرة سيدات وتخوضه السباحة ندى البدواوي، ولألعاب القوى سباقي 10000 متر سيدات نهائي و1500 متر سيدات بدور المجموعات عن طريق كل من علياء سعيد وبلينة بيتلحم على الترتيب.

    ويستكمل الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم وسيف بن فطيس منافسات اليوم الثاني لرماية الاسكيت للأدوار التمهيدية يوم 13 أغسطس، فيما يخوض اللاعب سعود الزعابي سباق 1500 متر جرياً فئة الرجال بدور المجموعات في السادس عشر من أغسطس.

    جاهزية

    من جانبه أكد ناصر التميمي أمين عام اتحاد المصارعة والجودو والكيك بوكسينغ، أن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح بالنسبة للاعبين الثلاثة والجميع جاهز لبدء المنافسات في الأوزان الثلاثة بعدما عادوا من معسكر ساو باولو، كما خاضوا التدريبات في ريو. وأضاف أن قرعة البطولة مناسبة واللاعبون يعرفون مثل هذه الأمور وإذا كانت هناك مباراة سهلة فلا بد أن تكون هناك مباريات أخرى صعبة، وإذا كان الوزن به 30 لاعبا، فمن المؤكد أن هناك 20 لاعبا على درجة عالية من الأداء، ولدى لاعبينا خبرة كبيرة في التعامل مع هذه الأجواء بحكم أنهم أبطال عالم. وأضاف أن الأجواء مناسبة للاعبين، فالجميع مرتاح والرغبة كبيرة في تحقيق أفضل نتائج، كما أن زيارة محمد الكمالي أمين عام اللجنة الأولمبية، لهم والحديث معهم سيكون حافزا كبيرا في المباريات، لأنهم يريدون أن يصنعوا إنجازا جديدا للإمارات.

    زيارة

    قامت إدارة الوفد بزيارة اللاعبين في مقر إقامتهم بالقرية الأولمبية أمس الأول يتقدمهم إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة للشباب والرياضة، ومحمد الكمالي أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية، وداوود الهاجري الأمين العام المساعد للجنة الأولمبية الوطنية، واللواء أحمد الريسي رئيس لجنة التخطيط باللجنة الاولمبية وعبدالمحسن الدوسري رئيس اللجنة الفنية باللجنة الأولمبية الوطنية، وكان في استقبالهم أحمد الطيب مدير البعثة.

    وتحدث الجميع عن أجواء البطولة، وطلب من الرياضيين أن يبذلوا قصارى جهدهم من أجل رفع علم الدولة في المحفل الأولمبي.

    كما رفع الوفد معنويات يوسف ميرزا الذي خرج من سباق الطريق دون أن يكمله.

    طباعة Email