00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الزبيدي وحسين يحققان البرونز في دفع الجلة

الشحي يحصد الذهب في «عالمية قوى المعاقين»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أهدى بطلنا سالم أحمد الشحي أول ذهبية في سباق 200 متر للكراسي المتحركة، ضمن بطولة العالم لألعاب قوى المعاقين الشباب، وجاء السباق تكتيكياً حيث تمكن بطلنا الشحي من المحافظة على موقع متميز في المقدمة على مدار السباق، متقيداً بتعليمات مدربه بوعلام بوزار، ومضيفاً نكهته الخاصة في مقارعة أبطال العالم، وتألق اللاعب عيسى الزبيدي بحصوله على برونزية دفع الجلة، كما نال اللاعب علي حسين الميدالية البرونزية في دفع الجلة.

سعادة كبيرة

أعرب أحمد سالم المظلوم رئيس بعثة منتخبنا الوطني للشباب، رئيس لجنة المنتخبات البارالمبية باتحاد الإمارات لرياضة المعاقين، عن سعادته الكبيرة بالإنجاز العالمي لبطلنا الشاب سالم الشحي، مؤكداً أن فرسان الإرادة الشباب يمضون بقوة نحو النجومية العالمية، وأن خطط وبرامج اتحاد الإمارات للمعاقين تحصد ثمارها العالمية، خلال أولى البطولات الكبرى (بطولة العالم للشباب بالتشيك).

وقال: إن إنجاز بطلنا يثبت أن رياضة المعاقين الإماراتية تسير على الطريق الصحيح، وأن شبابنا أثبتوا للعالم بقوة بأنهم عازمون على المحافظة على المكتسبات، والإنجازات الرياضية الدولية والأولمبية التي حققها أبطال منتخبنا في السنوات الماضية، متوجهاً بالشكر لجميع أعضاء بعثة منتخبنا الوطني، الذين عملوا بروح الفريق الواحد خلال الأيام الماضية، والذي كان سبباً في تحقيق مثل هذه الإنجاز في أول أيام البطولة، كما توجه بخالص شكره وتقديره لسفارة الدولة، التي كانت حريصة على التواصل بشكل يومي، وسخرت كل إمكاناتها خلال الأيام الماضية لتوفير كل سبل الراحة للاعبينا.

إهداء الفوز

أهدى البطل العالمي سالم أحمد الشحي صاحب أول ذهبية في هذا المحفل العالمي للشباب، إنجازه إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وشعبها وجميع المقيمين عليها قائلاً: لا أستطيع أن أصف مدى فرحتي وأنا أرى علم دولة الإمارات يرفرف في سماء التشيك وكل هذا نتاج التدريبات سواء التي كانت في الإمارات أو من خلال معسكراتنا الخارجية.

وأشاد بالدور الكبير الذي لعبته إدارة نادي الثقة للمعاقين واتحاد الإمارات لرياضة المعاقين، في الإعداد الجيد والذي أهلني لمقارعة أبطال العالم، كما أن تعليمات مدربي الكابتن بوعلام بوزار كانت بمثابة شحنه قوية قبل خوض غمار المنافسة، حين قال لي إني قادر على تحقيق إنجاز عالمي جديد إذا ما تحليت بالإرادة والصبر، وأعد إن شاء الله بتحقيق المزيد من الإنجازات.

نجومية وتميز

قال المدرب بوعلام بوزار مدرب البطل سالم أحمد الشحي، إن الإنجاز يعد مفخرة لجميع اللاعبين الشباب في دولة الإمارات، ومثال يحتذى به في الإصرار والمثابرة والقتال حتى خط النهاية، من أجل إعلاء علم دولة الإمارات بين صفوة الدول العالمية في عالم رياضة المعاقين، مؤكداً أن الشحي يسير بخطوات سريعة نحو النجومية والتميز، ولديه العديد من الإمكانيات تؤهله لأن يكون من أبرز اللاعبين المنافسين على الميداليات البارالمبية في اليابان 2020 إن شاء الله.

وفي اتصال هاتفي بارك ذيبان المهيري الأمين العام باتحاد الإمارات لرياضة المعاقين، على إنجازات اليوم الأول واطمأن على مستوى أداء اللاعبين، متمنياً لهم تحقيق إنجاز جديد خلال ما تبقى من منافسات، ليضاف إلى سجل إنجازات اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين، وقام بتشجيع لاعبي المنتخب طالباً منهم التركيز والتفكير دائماً باعتلاء منصة التتويج في المراكز الأولى.

طباعة Email