تظاهرة تراثية بحرية في شواطئ جميرا

«رعد» يدوي في سباق الشراعية 22 قدماً

Ⅶ فرحة نوخذة وطاقم رعد 80 بعد التتويج | البيان

توج القارب «رعد 80»، لمالكه سعيد راشد بن غدير، وبقيادة النوخذة الشاب الحر راشد خادم المهيري، بطلاً لسباق الجولة الثانية من بطولة دبي للقوارب الشراعية المحلية 22 قدماً، والذي نظمه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية في شواطئ جميرا أول من أمس، ضمن روزنامة السباقات البحرية في الموسم الرياضي 2015-2016، وشهد مشاركة 80 قارباً، على متنها ما يزيد على 400 بحار، رسموا لوحة الماضي في أجمل الواجهات الحضارية بين جزر العالم وجزيرة نخلة جميرا، ولمسافة وصلت إلى أكثر من 6 أميال بحرية.

تفوق رعد

وتفوق «رعد»، بقيادة النوخذة الشاب الحر راشد خادم المهيري، بخبرته، مجتازاً جميع مراحل السباق بنجاح، متقدماً على القارب «التبر 45» لمالكه حمدان محمد راشد بن غدير، وبقيادة النوخذة خلفان سهيل المهيري، والذي استحق إحراز المركز الثاني، بعدما اختار المسار الصحيح، والذي اختصر عليه مسافة السباق، وأوصله إلى مركز الوصيف، ونال القارب «الدوج 62» لمالكه النوخذة أحمد المعيلي، المركز الثالث في الترتيب العام، واحتل القارب «مخضرم 97» لمالكه سلطان سعيد حارب، وبقيادة النوخذة علي محمود أبو القاسم، المركز الرابع، فيما جاء القارب «غياث 33» لمالكه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وبقيادة النوخذة سالم علي سالم العديدي في المركز الخامس.

حارب يتابع الانطلاقة

وحظي السباق بمتابعة إدارية كبيرة من قبل مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، حيث تابع انطلاقته سعيد محمد حارب نائب رئيس النادي رئيس مجلس الإدارة، وأعضاء المجلس، عيسى بن خرباش رئيس اللجنة الرياضية، وعارف سيف الزفين ومحمد عبد الله حارب المدير التنفيذي، وخالد خميس بن دسمال ومحمد سيف المري مدير إدارة السباقات، والرائد علي عبد الله القصيب النقبي رئيس قسم الإنقاذ البحري في شرطة دبي، وتمنى الجميع التوفيق للمشاركين، وجرت عقب نهاية السباق مباشرة، وفي عرض البحر، مراسم التتويج أصحاب المراكز الخمسة الأولى، وسط فرحة وسعادة المشاركين والأبطال.

المشاركة تعكس تطور السباقات

أشاد عارف سيف الزفين عضو مجلس إدارة النادي، بمستوى المشاركة الكبيرة التي شهدها سباق الجولة الثانية من بطولة دبي للقوارب الشراعية المحلية 22 قدماً، وقال إن وجود 80 قارباً في السباق، يعكس التطور الكبير الحادث في الرياضات التراثية والسباقات البحرية المحلية، وإن دل ذلك، فإنما يدل على مدى اهتمام المجتمع بإحياء الموروث الحضاري لدولتنا، ترجمة لتوجهات القيادة الرشيدة، والتي تدعو دائماً للاهتمام بهذا الأمر، مشيداً بالدور الكبير والمقدر الذي يبذله الشركاء الاستراتيجيون مع النادي في إنجاح الأنشطة والسباقات البحرية، وفي مقدم تلك الجهات، القيادة العامة لشرطة دبي، وجهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل (قيادة السرب الرابع)، ومؤسسة دبي للإعلام (قناة دبي الرياضية)، وأيضاً قناة ياس الرياضية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات