00
إكسبو 2020 دبي اليوم

منتخب المعاقين يعود إلى الوطن محمّلاً بـ21 ميدالية

ت + ت - الحجم الطبيعي

عاد منتخب الإمارات للمعاقين إلى أرض الوطن محملاً بـ 21 ميدالية ملونة بعد مشاركته الناجحة في الدورة الرابعة لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون الخليجي، في مسقط، ولقي استقبالاً حافلاً في مطار دبي، بحضور ذيبان سالم المهيري الأمين العام باتحاد الإمارات لرياضة المعاقين وفاضل خليل المنصوري عضو مجلس إدارة اتحاد المعاقين وممثل مجلس أبوظبي الرياضي..

وفالح الفيصل مدير نادي أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة وموزة المري رئيس لجنة رياضة المرأة بمجلس دبي الرياضي، شاركت في تحقيق الإنجاز كل من سهام مسعود الرشيدي وثريا حمد الزعابي وسارة القبيسي وعائشة سالم الخالدي وسميرة البلوشي ومهرة خالد الكعبي وفاطمة سبيل الماس وحمدة الحوسني وريم حسين البلوشي وعفراء بخيت الشامسي
وحققت اللاعبات 15 ميدالية ذهبية و3 فضيات و3 برونزيات.
الطريق الصحيح


وصف ذيبان سالم المهيري الإنجاز الذي حققته رياضة المعاقين بالمستحق، وقال :إنجاز فتيات الإمارات أثلج الصدور ووضعنا في الصدارة، والشارع الرياضي راضٍ تماماً بما حققته فتيات الإمارات من خلال تصدرهن الترتيب العام للبطولة وحصدهن هذا الكم من الميداليات الملونة.


وأشار إلى أن لاعبات الإمارات من ذوي الإعاقات المختلفة يسرن في الطريق الصحيح من خلال الخطة الإستراتيجية المرسومة باتحاد الإمارات لرياضة المعاقين للنهوض وتمثيل الدولة في مختلف المحافل الخارجية مؤكدا أن اتحاد المعاقين لا يدخر جهداً في توفير البيئة والمناخ الملائم لجميع اللاعبين لتحقيق الأهداف.
شكر


توجهت مريم سيف القبيسي عضو مجلس إدارة اتخاذ الإمارات لرياضة المعاقين بخالص الشكر إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيس المجلس الأعلى للأمومة والطفولة (أم الإمارات)، على دعمها المتواصل لهذه الفئة وأكدت أن هذا الدعم كان له بالغ الأثر في تحقيق بطلات الإمارات الإنجاز وانتزاع المركز الأول في الترتيب العام، وقالت :

توقعنا العدد الكبير من الميداليات بفضل الإعداد الجيد، وشهدت البطولة منافسة قوية بين اللاعبات ولكن إصرار لاعباتنا على رفع علم الدولة في هذا المحفل الخليجي كان له بالغ الأثر في الدفعة القوية والفوز بالميداليات..

وقالت : المشاركة في المحافل الدولية التي ننظمها في الدولة من خلال المشاركة في ملتقى العين التاسع لألعاب القوى وبطولة فزاع الدولية السابعة لألعاب القوى وملتقى الشارقة الدولي الخامس كان له بالغ الأثر في إعداد لاعبات الإمارات.
دعم


أكد فاضل خليل المنصوري أن الدعم اللا محدود من قيادتنا الرشيدة وخصوصاً دعم سمو (أم الإمارات) لرياضة المرأة سر الإنجازات، وقال : لاعبو ولاعبات اتحاد الإمارات لرياضة المعاقين أصبحوا يتركون بصمتهم الواضحة في مختلف المحافل الدولية، وهذا ما تعودنا عليه من خلال إنجازات فرسان الإرادة.
استراتيجية


بارك فالح الفيصل مدير نادي أبوظبي لذوي الاحتياجات الخاصة هذا الإنجاز، مؤكداً أن دعم قيادتنا الرشيدة له بالغ الأثر في تحقيق كل هذه الإنجازات وتوجه بالشكر لمجلس إدارة اتحاد المعاقين على الإستراتيجية طويلة المدى والتي من خلالها يتواجد فرسان الإرادة على الطريق الصحيح.


أشار المستشار أحمد الكمالي إلى أن أساس وجود قاعدة رياضية نسائية خليجية يستند عليها في المشاركات الخارجية يأتي بالتنسيق بين المدارس والاتحادات والقطاع المسؤول عن الرياضة سواء من الهيئات أو الوزارات، وتمنى الكمالي مزيدا من النجاح للدورة في السنوات المقبلة ،وأن تحقق المتسابقات الخليجيات أرقاما آسيوية قياسية .
تنسيق


أشادت موزة المري رئيسة لجنة رياضة المرأة في مجلس دبي الرياضي بالإنجاز، وقالت : نشعر بالفخر بإنجاز فتاة الإمارات في رياضة المعاقين، ومجلس دبي الرياضي يحرص على تحفيز هذه الفئة لأنهم يستحقون كل التقدير بما حققوه من إنجازات. وأشارت إلى أن مجلس دبي الرياضي بصدد إعداد خطة لإبراز هذا الدور وتسليط الضوء على هذا الإنجاز لأنهم يستحقون كل التقدير، وقالت : المجلس يدعم رياضة المرأة بشكل عام وذوي الإعاقة بشكل خاص.


إهداء إنجاز المعاقين إلى القيادة الرشيدة

أهدت بعثة منتخب الإمارات للمعاقين، الإنجاز الكبير الذي حققه المنتخب في «خليجي رياضة المرأة»، بالفوز بـ 21 ميدالية، إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، مؤكدة أن دعم القيادة الرشيدة وراء الإنجازات.

وأهدت البعثة، الإنجاز، إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيس المجلس الأعلى للأمومة والطفولة (أم الإمارات)، لدعم سموها اللامحدود للمرأة الإماراتية بشكل عام وللرياضة النسائية بشكل خاص.

 

 

 

سحر العوبد تقترح إضافة لعبة الأثقال

اقترحت سحر العوبد، عضوة مجلس إدارة اتحاد ألعاب القوى، إضافة لعبة رفع الأثقال ضمن الألعاب المشاركة في دورة رياضة المرأة الخليجية، لافتة إلى تطور مستوى هذه الرياضة بين لاعبات الخليج، وأنه لا يمكن إغفالها.

وأشارت إلى أن دورة المرأة في عام 2008 انطلقت بخمس رياضات فقط، وقالت: «نشهد تطوراً ملحوظاً في كل عام بإدراج ألعاب جديدة، وتتبارى الدول المستضيفة في كل عام بما تقدمه من فعاليات وإضافة ألعاب».

وأكدت أن دورة المرأة الحالية في مسقط اختلفت بوجود الخيمة التراثية.

وعن مشاركة الإمارات في ألعاب القوى، قالت: «الإمارات تصدرت الترتيب العام في الدورة الماضية»، متطلعة إلى التصدر في هذا العام، لا سيما أن المنافسة تنحصر بين الإمارات والبحرين.

وتوجهت العوبد بالشكر إلى اللجنة الأولمبية على ما قدمته من دعم كبير لكل الفرق المشاركة وأشادت بدعم سفارة الإمارات في عمان ولجنة رياضة المرأة .

طباعة Email