00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بمشاركة 133 لاعباً ولاعبة من 24 دولة

اكتمال تحضيرات انطلاقة دولية فزّاع لرفعات القوة الأحد

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت اللجنة العليا المنظمة لبطولة فزاع الدولية السادسة لرفعات القوة لذوي الإعاقة «كأس العالم» دبي 2015، عن اكتمال التحضيرات والترتيبات الخاصة بانطلاقة الحدث يوم الأحد المقبل، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، بتنظيم وإشراف نادي دبي للمعاقين ومركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالتعاون مع الهيئة العامة للشباب والرياضة..

ومجلس دبي الرياضي واللجنة البارالمبية الإماراتية، جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته اللجنة المنظمة لبطولات فزاع لذوي الإعاقة، ظهر أمس بمقر نادي دبي للمعاقين للإعلان عن إطلاق البطولة، التي تقام في الفترة من 15 – 19 مارس الجاري، وتقام منافساتها في نادي دبي للمعاقين ويشارك فيها 133 لاعباً ولاعبة يمثلون 24 دولة بينها فرسان الإرادة أبطال الإمارات.

وحضر المؤتمر ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي للمعاقين، رئيس اللجنة المنظمة لبطولات فزاع لذوي الإعاقة، وحمد بالجافلة رئيس لجنة العلاقات العامة في البطولة، وفاطمة عارف البناي مدير المكتب الإعلامي في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، ونجيب المشكان مدير النشاط الرياضي بنادي دبي للمعاقين، وكشف الجميع عن تفاصيل الحدث الذي يحتل مكانة متميزة على أجندة الاتحادات الرياضية الدولية.

مسيرة ناجحة

وتوجه ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي للمعاقين، رئيس اللجنة المنظمة لبطولات فزاع لذوي الإعاقة، بالشكر والامتنان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على دعمه ورعايته للنشاط الرياضي وخصوصاً لفئة ذوي الإعاقة، مؤكداً أهمية العمل الجاد للوصول إلى مستوى هذه الثقة الممنوحة من سموه من خلال دعمه المادي والمعنوي المتواصل لهذه الفئة.

كما توجه بالشكر إلى مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، على جهوده ومشاركته التنظيمية وتسخير إمكاناته لنجاح هذا الحدث العالمي لذوي الإعاقة، مثمناً دوره الراسخ والحيوي في إنجاح الفعاليات الرياضية التي ينظمها نادي دبي للمعاقين، مؤكداً أن مدينة دبي ودولة الإمارات تحظى بثقة كبيرة من الاتحاد الدولي لرفعات القوة وذلك نتيجة لمسيرتها الناجحة والمميزة في استضافة كبرى الأحداث الرياضية.

فرق العمل

ومن جهته أكد حمد بالجافلة رئيس لجنة العلاقات العامة في البطولة، استعداد العاملين باللجنة لانطلاق البطولة من خلال تشكيل فرق عمل لتقديم الدعم للمشاركين خلال تواجدهم في مقر الإقامة أو في ملاعب المنافسات والتدريب، وكذلك تخصيص وسائل نقل للوفود المشاركة من لحظة وصولهم الدولة حتى مغادرتهم منها..

كما سيتم عمل رحلات ترفيهية وجولات سياحية منظمة خارج أوقات المنافسات من أجل إبراز الوجه الحضاري لدولة الإمارات، وبدورها أشادت فاطمة عارف البناي مدير المكتب الإعلامي في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، بجهود اللجنة المنظمة للبطولة وفرق العمل في نادي دبي للمعاقين وقالت «نحن سعداء لما لاقته بطولة فزاع لرفعات القوة العام الماضي..

وكان ذلك بتوفيق من الله ومن ثم نتيجة دعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، اللامحدود وحرصه على تهيئة الأرضية المناسبة لبطولات عالمية المستوى ويكون المجتمع مكاناً للجميع. نرحب بجميع الدول المشاركة في بلدهم الثاني الإمارات».

منافسة قوية

وتحدث نجيب المشكان مدير النشاط الرياضي بنادي دبي للمعاقين، عن أهمية البطولة في رفع تصنيف اللاعبين، حيث إنها معتمدة من الاتحاد الدولي، لما باتت تتمتع به بطولات فزاع الدولية من سمعة باهرة على المستوى الدولي.

 وقال: «يشارك في هذه النسخة من بطولة فزاع الدولية لرفعات القوة لذوي الإعاقة 9 من المصنفين الأوائل عالمياً و8 مصنفين في المركز الثاني، و5 في التصنيف الثالث، ما يدلل على قوة البطولة وعلى السمعة العالية التي تتمتع بها، كذلك أتوقع أن تكون المنافسة شرسة بين نخبة الأبطال المشاركين هذا العام، موضحاً أن النسخة الحالية تشهد مشاركة 12 لاعباً 9 ذكور وعلى رأسهم بطلنا الأولمبي محمد خميس و3 إناث».

ورشة عمل

يعقد جون أموس رئيس الاتحاد الدولي لرفعات القوة، ورشة عمل للحكام، يقدم من خلالها شرحاً للقانون الدولي للعبة وال بهدف تأهيل الكوادر الوطنية كحكام معتمدين من اللجنة البارالمبية الدولية، كما سيتم مناقشة مختلف الأمور الفنية المتعلقة باللعبة إلى جانب عرض بعض التطبيقات العملية.

طباعة Email