00
إكسبو 2020 دبي اليوم

منافسة

تحدي «ديزيرت ووريور» يختبر القدرات البدنية للمتسابقين 24 الجاري

أصعب سباقات الحواجز والتحمل

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت اللجنة المنظمة لتحدي «ديزيرت ووريور»، الذي يعد أحد أصعب سباقات الحواجز والتحمل التي تنظم في الإمارات، وتستضيفه حلبة مرسى ياس 24 الجاري، عن فتح باب التسجيل للمتسابقين الراغبين في اختبار قدراتهم البدنية والذهنية ودفع إمكاناتهم إلى أقصى حدودها من خلال الاشتراك في هذا السباق.

يضم مسار السباق مجموعة من العوائق والحواجز المصممة خصيصاً لهذا التحدي، والتي تتطلب من المتسابقين الصعود بأقصى سرعة ممكنة على مجموعة من الأدراج الضخمة، والسباحة في مياه شديدة البرودة، والقفز في الماء من ارتفاع 6 أمتار، والتأرجح على قضبان التعلق، بالإضافة إلى الزحف تحت عوائق منخفضة شيدت على الرمال.

وكانت دبي استضافت خلال العام الماضي أول دورة من تحدي «ديزيرت ووريور» في منطقة الشرق الأوسط، وتشهد دورة العام الحالي التي تستضيفها حلبة مرسى ياس إضافة مسارٍ جديد للعوائق المائية سيتيح للمتسابقين السباحة في مياه بدرجة حرارة منخفضة وذلك بعد اجتيازهم المراحل الأولى من السباق والتي ستختبر قدراتهم البدنية إلى أقصى حدودها.

وصرح الطارق العامري الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس:«نحن في حلبة مرسى ياس نسعى بشكل مستمر إلى استضافة مجموعة متنوعة من الفعاليات المميزة، ويعد تحدي«ديزيرت ووريور»إضافة رائعة لقائمة الفعاليات التي نستضيفها. من شأن هذا التحدي الجديد أن يوسع قائمة الأنشطة الرياضية والصحية التي تنظمها الحلبة.

طباعة Email