العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    برصيد 18 ميدالية منها 9 ذهبيات

    دراجات الإمارات تحصد لقب «التعاون» للمضمار بجدارة

    الشعفار يتوسط رؤساء الوفود والفائزين البيان

    توج منتخب الإمارات للدراجات بلقب بطولة مجلس التعاون السادسة للمضمار التي اختتمت، أول من أمس، على مضمار زايد الدولي بالشارقة، بعد نجاحه في بسط سيطرته على البطولة وحصده 18 ميدالية ملونة منها 9 ميداليات ذهبية و6 فضيات و3 ميداليات برونزية.

    وهي محصلة رائعة أكد بها منتخبنا جدارته واستحقاقه الفوز بلقب البطولة، وبفارق كبير عن المنتخب القطري الذي حل وصيفاً برصيد 11 ميدالية (ذهبيتان و5 فضيات و4 برونزيات)، فيما حل المنتخب السعودي ثالثاً برصيد 7 ميداليات (ذهبية وفضية و4 ميداليات برونزية).

    شهد منافسات اليوم الأخير العديد من المسؤولين يتقدمهم الشيخ فيصل بن حميد القاسمي، رئيس الاتحاد العربي للدراجات، وأسامة أحمد الشعفار، رئيس اتحاد الدراجات، ورؤساء الوفود الخليجية وأعضاء مجلس إدارة اتحاد الدراجات.

    وشهد اليوم الختامي للبطولة إقامة سباقات السرعة والمطاردة الفرقية والتي تميزت بمنافسة ضارية ومثيرة بين نجوم الإمارات وقطر، وكانت مسك ختام البطولة بالفعل، ونجح المنتخب الإماراتي في التفوق وإحراز 3 ميداليات ذهبية في سباقات السرعة الفرقية للشباب والكبار والمطاردة الفرقية للكبار، فيما نجح المنتخب القطري في خطف ذهبية سباق المطاردة الفرقية للشباب بعد منافسة قوية مع المنتخب الإماراتي الذي حقق المركز الثاني والميدالية الفضية.

    نجوم

    واصل نجوم المستقبل لدراجات الإمارات سعيد سويدان وأحمد جاسم وسيف جميل، تألقهم في البطولة، وأسعدوا جماهيرهم ومدربهم المتميز عبدالله سويدان، بعد نجاحهم في الفوز بذهبية سباق السرعة الفرقية للشباب وحصولهم على المركز الأول عن جدارة واستحقاق، ليؤكدوا للجميع أن المستقبل سيكون أفضل لدراجات الإمارات، وحل المنتخب القطري في المركز الثاني ونال الميدالية الفضية، فيما حقق المنتخب السعودي الميدالية البرونزية والمركز الثالث.

    كما حقق نجوم منتخب الكبار الثلاثي المتميز: أحمد يوسف المنصوري وشقيقه محمد، وأحمد حسن قائد بطولة سباق السرعة الفرقية للكبار، ونالوا ذهبية السباق بعد منافسة قوية مع المنتخب القطري الذي حل في المركز الثاني ونال الميدالية الفضية، فيما جاء المنتخب السعودي ثالثاً وحصد الميدالية البرونزية.

    ذهبية

    بقيادة النجم القاري نجم نجوم دراجات الإمارات يوسف محمد ميرزا، نجح منتخب الكبار الذي يضم قائد المنتخب بدر محمد ميرزا وماجد البلوشي وأحمد يوسف المنصوري، في بسط سيطرته على سباق المطاردة الفرقية والفوز بالمركز الأول والميدالية الذهبية وسط فرحة غامرة من الجماهير التي تابعت سباقات اليوم الأخير، وحصل المنتخب القطري على الميدالية الفضية والمركز الثاني، فيما حصل المنتخب السعودي على الميدالية البرونزية والمركز الثالث.

    في حين، نجح المنتخب القطري في الفوز بذهبية سباق المطاردة الفرقية لفئة الشباب، متقدماً على منتخب الإمارات الذي جاء وصيفاً ونال الميدالية الفضية، فيما حصل المنتخب السعودي على المركز الثالث والميدالية البرونزية.

    إثارة

    أكد أسامة الشعفار، أن اليوم الثالث في ختام البطولة الخليجية، كان أكثر تنافساً وشهد إثارة كبيرة بين الدراجين، وظل التنافس موجوداً حتى آخر لحظات البطولة التي شهدت تتويج الإمارات باللقب برصيد 18 ميدالية منها 9 ميداليات ذهبية، وهو رصيد جيد للدراجات الإماراتية، وهذا يدل على المستوى المرتفع لأبناء الإمارات وتأكيد ريادتهم.

    وأعلن الشعفار، أن هناك خطوات كبيرة من أجل المساهمة في تطوير رياضة الدراجات بدولة الإمارات، وسيتم تطوير مضمار زايد بالشارقة بالتنسيق مع مجلس الشارقة الرياضية، حيث سيتم تغطية المضمار وتبديل أرضيته بأخرى على أحدث المواصفات العالمية، وكذلك هناك مضماران جديدان سيتم إنشاؤهما، الأول في دبي، إضافة إلى مضمار آخر في أبوظبي، وهذا يؤكد الطفرة الكبيرة التي حدثت في رياضة الدراجات في الدولة.

    تتويج

    وعقب السباقات، قام أسامة الشعفار، يرافقه رؤساء الوفود الخليجية وناصر الكعبي مشرف البطولة، وخلفان بن يوحه مدير البطولة، والمنسق العام عبدالناصر عمران الشامسي ، ومحمد محراب رئيس اللجنة الفنية، وأمين اللجنة التنظيمية شبر الوداعي، والقطب الرياضي علي سعيد الوالي، وأحمد عيسى أمين عام نادي الفتح السعودي.

    وعبدالكريم محمد أمين عام النادي العربي، بتتويج أبطال سباقات السرعة والمطاردة الفرقية، وكذلك تكريم المشرف ناصر الكعبي، والحكم العام سيف سرور، والحكم السكرتير علي اليعربي، والحكم العماني الرواحي، والميقاتي عبدالله الحوسني

    تجربة مفيدة

    شارك الدارسون والدارسات إيناس محمد ونرمين محمد ونبيلة نور وعلا ديب وعلي حيدر وعبدالله عوض ومحمد السعدي، الذين خاضوا دورة الحكام المستجدين التي نظمها اتحاد الدراجات أخيراً، في مساعدة هيئة تحكيم البطولة كتطبيق عملي مفيد للتعرف عن قرب إلى كيفية تحكيم السباقات وحسابات الأزمنة وقياس أوزان الدراجات، وغيرها من أمور التحكيم، تمهيداً للعمل في البطولات والسباقات المقبلة.

    طباعة Email