العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    حققها أبطالنا في منافسات اليوم الثاني والحصاد يرتفع إلى 14

    7 ميداليات إماراتية جديدة في «خليجية المضمار»

    صورة

    أضاف أبطال دراجات الإمارات، 7 ميداليات جديدة إلى رصيدهم في بطولة مجلس التعاون السادسة للمضمار، وذلك في منافسات اليوم الثاني التي أقيمت أول من أمس في مضمار زايد بالشارقة، والتي تضمنت سباقات في مسابقتي الكيلو والنقاط لفئتي الشباب والكبار.

    وشهدت البطولة في يومها الثاني تنافساً قوياً واتسمت بالإثارة والمتعة، وأسفرت عن مواصلة دراجات الإمارات تفوقها الواضح في البطولة، مع منافسة ملموسة من المنتخب القطري الذي ظهر بمستوى جيد ومتطور أهله لاحتلال المركز الثاني، فيما نجح منتخبنا من رفع رصيده من الميداليات الملونة إلى 14 ميدالية (6 ذهبيات - 5 فضيات - 3 ميداليات برونزيات)، وجمع نجومنا في اليوم الثاني 3 ذهبيات في سباق الكيلو للكبار، وسباق النقاط للشباب والكبار و3 ميداليات فضية في سباق الكيلو للشباب، وسباقي الكيلو والنقاط للكبار، بالإضافة إلى ميدالية برونزية في سباق الكيلو للشباب، وهي محصلة رائعة، تؤكد على تميز دراجات الإمارات وريادتها للدراجة الخليجية.

    وحضر فعاليات اليوم الثاني، الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة التنظيمية للدراجات بدول مجلس التعاون، وخالد المدفع الأمين العام المساعد بالهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وأسامة أحمد الشعفار رئيس اتحاد الدراجات، وأمين وأعضاء اللجنة التنظيمية واتحاد الدراجات ورؤساء الوفود الخليجية المشاركة في البطولة، وجمهور كبير من محبي الدراجات.

    تألق المنصوري وسويدان

    وواصل عريس منتخب الإمارات أحمد يوسف المنصوري، تألقه في البطولة، وتمكن من بسط سيطرته على سباق الكيلو للكبار، والفوز بالمركز الأول والميدالية الذهبية بجدارة، بزمن قدره دقيقة و10 ثوان و282 جزءاً من الثانية، وجاء نجم المنتخب القطري أحمد البرديني في المركز الثاني، ونال الميدالية الفضية، فيما جاء زميله موسى سعيد في المركز الثالث، ونال الميدالية البرونزية، ومن جانبه، أثبت نجم منتخب الشباب الصاعد سعيد عبد الله سويدان، جدارته.

    وأكد أنه يسير في الطريق الصحيح، ليكون نجم المستقبل، وتمكن من الفوز بسباق النقاط للشباب، وحصد الميدالية الذهبية الثانية لدراجات الإمارات في اليوم الثاني للبطولة، بعد تصدره قائمة الترتيب برصيد 32 نقطة، وسط تشجيع كبير من جماهير منتخب الإمارات، واكتملت فرحة الجماهير بحصول النجم الإماراتي الواعد أحمد جاسم سيف على المركز الثاني والميدالية الفضية برصيد 30 نقطة، وأما المركز الثالث، كان من نصيب الدراج القطري برصيد 10 نقاط.

    بدر والذهبية الثالثة

    وحقق قائد منتخب الإمارات، محبوب الجماهير النجم المخضرم بدر محمد ميرزا، الذهبية الثالثة لمنتخب الإمارات في منافسات اليوم الثاني، بفوزه بجدارة واستحقاق ببطولة سباق النقاط للكبار برصيد 48 نقطة، بعد سيطرة كاملة على السباق الذي بلغت مسافته 60 دورة في المضمار، وانحصرت المنافسة المثيرة على الصدارة مع شقيقه النجم القاري يوسف محمد ميرزا، الذي فاز بالميدالية الفضية، بعد احتلاله المركز الثاني برصيد 39 نقطة، فيما حقق الميدالية البرونزية والمركز الثالث الدراج السعودي أيمن الحبرتي برصيد 7 نقاط.

    الذهبية الأولى لقطر

    وحقق الدراج القطري إبراهيم فارس الميدالية الذهبية الأولى، بفوزه بالمركز الأول في سباق الكيلو للشباب، بزمن قدره دقيقة و13 ثانية و778 جزءاً من الثانية، وجاء في المركز الثاني الدراج الإماراتي الصاعد أحمد جاسم سيف، ونال الميدالية الفضية، فيما جاء الدراج الإماراتي الواعد سعيد عبد الله سويدان في المركز الثالث، ونال الميدالية البرونزية.

    وقام الشيخ خالد بن حمد آل خليفة وخالد المدفع وأسامة أحمد الشعفار ورؤساء الوفود، بتكريم الفائزين وسط احتفالية جماهيرية، لا سيما من جماهير الإمارات التي عبرت عن سعادتها بالإنجازات الرائعة التي يحققها نجوم منتخب الإمارات في البطولة.

    خالد بن حمد يشيد بالتنظيم

    وقدم الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة التنظيمية للدراجات بدول مجلس التعاون، الشكر والتقدير لاتحاد الدراجات، برئاسة أسامة أحمد الشعفار على استضافة البطولة الخليجية للمضمار للسنة السادسة على التوالي في مضمار زايد الدولي، الذي يرجع له الفضل في تطور مستوى الدراجين بدول مجلس التعاون وتحقيق إنجازات عربية وقارية، وآخرها الإنجاز الرائع الذي حققه نجم منتخب الإمارات يوسف ميرزا في بطولة قارة آسيا بتايلاند، وتأهله كأول لاعب عربي خليجي إلى أولمبياد ريودي جانيرو 2016، وأشاد الشيخ خالد بالمستوى الفني للبطولة الذي أكد على تطور الدراجة الخليجية.

    كما أشاد بمستوى التحكيم الذي وضح تقدمه بفضل دورات التحكيم التي تعتبر ضرورية لصقل قدرات الحكام الخليجيين وتأهيلهم لتكوين قاعدة قادرة على تحكيم أكبر البطولات، وأكد أن الدراجة الخليجية تسير في طريقها الصحيح، سواء في سباقات الطريق أو المضمار، وأصبحت لها مكانة متميزة على المستوى القاري، بفضل الجهد الكبير الذي تقوم به الاتحادات، وتعاونها مع اللجنة التنظيمية، وأشيد في هذا الجانب باتحاد الإمارات الذي يقوم بتشجيع إقامة السباقات والطوافات الدولية التي تسهم بشكل مباشر في الارتقاء بالدراجين الخليجيين.

    المدفع يشيد بالتنظيم ويهنئ الأبطال

    رحب خالد المدفع الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، بالأشقاء أبناء دول مجلس التعاون في وطنهم الثاني، وأشاد بالتنظيم المتميز لاتحاد الإمارات للدراجات، وبرعاية مجلس الشارقة للبطولة، وقدم التهنئة للفائزين، خاصة نجوم منتخب الإمارات الذين حققوا نتائج رائعة ومشرفة لليوم الثاني على التوالي، ومتمنياً لهم بدوام التوفيق وتحقيق النتائج التي ترفع راية الإمارات خفاقة، والاحتفاظ بلقب البطولة ليكون حافزاً لهم لتحقيق النتائج المرجوة في البطولة العربية للمضمار التي ستقام في مضمار زايد في نهاية الشهر الجاري، وأعرب عن أمنياته في قيام المؤسسات الوطنية برعاية المنتخبات الوطنية ودعم الاتحادات الرياضية، لما له من مردود إيجابي في تقدم المسيرة الرياضية.

    وقدم المدفع التهنئة لاتحاد الدراجات على تحقيق النجم يوسف ميرزا ميداليتين فضيتين في بطولة آسيا، وتأهله لأولمبياد دي جانيرو، وهو إنجاز رائع لدراجات الإمارات.

    الشعفار يحتفي بالوفود المشاركة والحوري يشيد بروح التعاون

     

    أقام أسامة أحمد الشعفار رئيس اتحاد الدراجات مأدبة عشاء في منزله على شرف الوفود الخليجية المشاركة في البطولة، بحضور الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة التنظيمية للدراجات، وسيد شبر الوداعي الأمين العام للجنة ورؤساء الوفود، وأحمد الحوري وخلفان النعيمي نواب رئيس مجلس إدارة الاتحاد، وعبد الناصر عمران الأمين العام، وخلفان بن يوخه المدير المالي، ومحمد محراب رئيس اللجنة الفنية، وجاء الحفل بمثابة ندوة خليجية تطرق فيها الحضور الحديث عن البطولة وسبل النهوض بالدراجة الخليجية.

    وألقى أحمد الحوري نائب رئيس الاتحاد، كلمة اتحاد الدراجات، رحب فيها بضيوف الإمارات في وطنهم الثاني، ومشيداً بالروح الرائعة التي تشهدها البطولة بين أبناء دول مجلس التعاون، وحرص الجميع على الارتقاء بمستوى الدراجة الخليجية.

    وأشاد الحوري بجهود اللجنة التنظيمية، برئاسة الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، وسعيها الدؤوب لدعم مسيرة الدراجة الخليجية، لكي تتقدم لمواكبة الدراجة العالمية، متمنياً للجنة التوفيق تحقيق آمال الدراجين الخليجيين في الوجود في المحافل الدولية والعالمية.

    تكريم السيسي وشلبي

    واستغل اتحاد الدراجات، الحفل في تكريم طارق كمال السيسي محاسب الاتحاد، الذي تقدم باستقالته بعد مشوار كبير وناجح مع اتحاد الدراجات، كان فيه مثالاً للإخلاص والتفاني في عمله، وقام الشيخ خالد بن حمد آل خليفة وأسامة الشعفار، بتكريمه والإشادة بجهوده المقدرة والتمنيات له بالتوفيق، كما حظي الزميل محمود شلبي بتكريم خاص من اللجنة التنظيمية للدراجات بدول مجلس التعاون، تقديراً وتثميناً لجهوده في دعم مسيرة الدراجة الخليجية، واهتمامه الواضح بأنشطة اللجنة التنظيمية منذ سنوات، وقام الشيخ خالد بن حمد آل خليفة قبل بداية تتويج أبطال السباقات، بتكريم شلبي، وتقديم هدية تذكارية تحمل شعار اللجنة التنظيمية، والإشادة بجهوده، ومتمنياً له مواصلة دعمه الإعلامي المقدر للدراجة الخليجية لتصل إلى المكانة اللائقة والمتميزة، وقدم له وللقسم الرياضي بجريدة «البيان»، الشكر والامتنان على الاهتمام والمتابعة لرياضة الدراجات.

    طباعة Email