العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    هيو «المحظوظ» يخطف الفضية

    الأميركي جيفري بطل «دبل تراب» كأس العالم

    توج الرامي الأميركي جيفري هولغين بطلاً للدبل تراب ببطولة كأس العالم للرماية على الأطباق، المقامة حالياً في مدينة اكابولكو المكسيكية لينال الميدالية الذهبية ويتأهل لأولمبياد ريودي جانيرو 2016 بالبرازيل بجدارة واستحقاق، بعد نهائي ماراثون احتكم فيه الرماة المتنافسون على الميداليات الثلاث إلى الطلقات الذهبية ليحبسوا أنفاس الجماهير التي تابعت النهائي سواء في الملعب «الميادين» أو عبر شبكة الإنترنت.

    ونجح الرامي الصيني هيو بنيان المحظوظ في انتزاع الميدالية الفضية وبطاقة التأهل إلى الأولمبياد، بعد أن تأهل إلى النهائيات عن طريق «ملحق» الطلقات الذهبية، وكان في النهائيات قاب قوسين أو أدنى من الفوز بالميدالية الذهبية، وبهذا التأهل أزاح «هيو» عن كاهل رماة آسيا عبء بطاقة قد تفيد رماتنا في المستقبل القريب.

    وكانت الميدالية البرونزية «فقط» من نصيب الأميركي ديريك هيلدمان الذي نجح في الفوز على الرامي الكويتي فهيد الديحاني ممثل العرب في النهائيات الذي بذل جهوداً كبيرة ومشرفة.

    نهائي مثير

    النهائي جاء مثيراً وممتعاً وتاريخياً واستحق أن يكون مسك ختام بطولة الدبل تراب، بسبب تقارب مستوى الرماة الأربعة الذين وصلوا إلى نقطة الحصاد، فقد تأهل ثلاثة رماة من الدور التأهيلي مباشرة وفي مقدمتهم الأميركي جيفري، الذي جمع رصيداً قدره 144 طبقاً، والرامي الكويتي فهيد الديحاني برصيد 141 طبقاً، والرامي الأميركي دريك هيلدمان برصيد 140 طبقاً.

    وتساوى خمسة رماة في الرصيد 139 طبقاً وهم الصيني هيو ينيان والبريطاني ماثيو البورتركي خوسيه والروسي فيتالي، وبعد الاحتكام إلى الطلقات الذهبية تأهل كل من الصيني هيو والبريطاني ماثيو والأميركي ايلر ليكتمل عقد النهائيات.

    وفي جولة الدور قبل النهائي من 30 طبقاً تصدر الصيني هيو القائمة، بعد أن حقق العلامة الكاملة 30 طبقاً من أصل 30 طبقاً، فيما لعب الأميركي جيفري ومواطنه ديريك شوت أوف «الطلقات الذهبية» ففاز جيفري، ليلعب مع هيو على الذهب والفضة، وخسر دريك ليلعب مع الكويتي الديحاني على الميدالية البرونزية التي انحازت للأميركي دريك بفارق طبق واحد وبنتيجة 12 طبقاً مقابل 11 طبقاً.

    نتائج العرب

    جاءت نتائج الرماة العرب السبعة الذين لم يدخلوا النهائيات، قريبة إلى حد ما إلى المتأهلين إلى النهائيات، وكان أفضلهم نجم منتخبنا الشيخ جمعه بن دلموك آل مكتوم، ثاني أفضل الرماة العرب بعد الديحاني، حيث جمع 133 طبقاً «27 و27 و25 و27 و27» طبقاً.

    وتلاه الرامي المخضرم سيف بن مانع الشامسي برصيد 124 طبقاً «27 و25 و22 و26 و24 طبقاً»، ثم الرامي المغربي الصاعد إبراهيم هيله 123 طبقاً، ثم مواطنه محمد رحمة 121 طبقاً ثم القطري مسعود العذبة 121 طبقاً ثم مواطنه مسعود عدبة 120 طبقاً. من جانب آخر يواصل رماة منتخبنا الوطني لرماية الأطباق من الأبراج «الاسكيت» تدريباتهم، حيث من المقرر أن يدخلوا التدريب الرسمي اليوم السبت.

    حرص المستشار محمد الكمالي الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية، عضو المجلس الأولمبي الآسيوي ورئيس لجنة الثقافة بالمجلس، والمتواجد حالياً في مكسيكو سيتي للمشاركة في مجلس التشريعات الرياضية التابع لأنوك «اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية » ممثلاً لآسيا، على زيارة البعثة المشاركة في كأس العالم لرماية الأطباق باكابولكو.

    وأطمأن على الجميع وشحذ همم الرماة، معرباً عن أمنياته لهم جميعاً بالتوفيق في المنافسات، والنجاح في الحصول على إحدى بطاقات التأهل للألعاب الأولمبية المقبلة، ومنوهاً إلى أن رماتنا عودونا على رفع اسم وعلم دولتنا الغالية خفاقاً، والتواجد الإيجابي في كل المحافل الرياضية وفي مقدمتها الألعاب العربية والآسيوية والأولمبية.

     

    رماية جولتين

    تنطلق المنافسات يوم غدٍ الأحد برماية جولتين فقط بسبب بطولة السيدات، وتستكمل يوم بعد غدٍ الاثنين برماية ثلاث جولات والنهائيات، وكما هو معروف فإن نجم منتخبنا الوطني محمد حسن يشارك في هذه البطولة.

    طباعة Email