00
إكسبو 2020 دبي اليوم

فيدرر: وجودي المستمر في دبي سرّ الألقاب السبعة

فيدرر وديوكوفيتش يتبادلان التحية بعد المباراة تصوير - عماد علاءالدين

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف السويسري روجيه فيدرر، المصنف الثاني على العالم وحامل لقب بطولة سوق دبي الحرة لتنس الرجال 7 مرات، عن سرّ نجاحه، الذي قاده لتحقيق رقم قياسي في الوصول إلى النهائي والتربع على عرشها في 7 مناسبات، مؤكداً أن فترة الإجازات السنوية الطويلة التي يقضيها بدبي، والتدرب على أرضية استاد سوق دبي الحرة للتنس باستمرار على مدار العام، من أهم العوامل التي جعلت منه البطل الذي لا يقهر، وساعدته على احتكار الأرقام القياسية فيها، وقال: وجودي المستمر بدبي وجرعات التدريب المكثفة التي أحرص على إقامتها على ملعب البطولة خلال الإجازات السنوية، ساعدتني على التعامل مع الظروف المناخية للمباراة النهائية، والتأقلم بصورة أفضل على الأرضية السريعة، وقادتني لحصد اللقب للمرة السابعة.

هدف استراتيجي

وعن لقبه السابع في البطولة وما يعني له في مسيرته الرياضية، أوضح فيدرر أن بطولة دبي هدف استراتيجي بالنسبة له، ويضعها دائماً في مقدم أولوياته ببرنامجه السنوي، لأنها تعني له الكثير، وقال: أذكر أن ظهوري الأول في البطولة كان سيئاً للغاية في 2002، وكان عاملاً ملهماً في وضع تحدٍ جديد لتحقيق الفوز على أحد أسرع أرضيات الملاعب في العالم، لذا، عدت في 2003 لتحقيق الإنجازات فيها، ونجحت بحصد أول ألقابي، وحرصت على الوجود سنوياً فيها.

وأضاف: أعتقد أن الجهور كان العامل المؤثر الذي جعلني أعشق البطولة، ودبي تملك جمهوراً ساحراً ووفياً، تطور كثيراً خلال السنوات العشر الماضية، ولو نظرتم إلى مباراة النهائي لهذا العام، لوجدتم الإجابة عن السؤال، لماذا يحرص النجوم المتوجون فيها للعودة مجدداً للدفاع عن لقبهم فيها.

دون رد

ورغم فوزه بمجموعتين دون رد، إلا أن النجم السويسري، أكد أن ديوكوفيتش كان منافساً شرساً وقوياً، وقدم أداء متوازناً، وتألق في المجموعة الثانية، لكنه ارتكب أخطاء بسيطة كلفته المباراة، وقال: قدم ديوكوفيتش أداء صلباً، خاصة في المجموعة الثانية، إلا أن استغلالي لقوة الإرسال، وكيفية التعامل مع تفاوت درجات الحرارة وسرعة الرياح، كانت وراء القدرة على الصمود خلال عودته القوية في المجموعة الثانية، ديوكوفيتش فرض علي الكثير من الضغط، وقدم أداء جيداً، وكان قاب قوسين أو أدنى، وفي أكثر من مناسبة، في تحقيق كسر إرسالي، خاصة في تلك اللحظات التي كنت أتعمد الصعود فيها إلى الشبكة، إلا أن دقة الإرسال التي تعمدتها، كانت المفتاح الأبرز في القدرة على العودة في كل مرة، والحفاظ على حظوظي خلال المجموعة الثانية.

أخطاء صغيرة

وأكد فيدرر أن أخطاء صغيرة في عالم التنس، قد تقلب نتيجة المباراة، وقال: حين تواجه لاعباً بحجم ديوكوفيتش، فإن العامل الأبرز لتحقيق الفوز، هو الدفع به إلى أقصى الحدود لارتكابه أخطاء صغيرة، والعكس صحيح، ومن هنا، جاء التميز في المجموعة الأولى، التي حرصت فيها، خاصة في الشوط الثامن، على استغلال أخطاء صغيرة كانت كفيلة بكسر إرساله، ومن ثم الحرص على عدم ارتكاب الأخطاء خلال باقي الأشواط التي كانت وراء حسم المجموعة.

3 فرص

من جهته، صرح المصنف الأول على العالم الصربي نوفاك ديوكوفيتش، أنه خسر المباراة بسبب إضاعته فرصاً عديدة لكسر إرسال منافسه السويسري روجيه فيدرر، وقال: أتيحت لي 3 فرص على التوالي لكسر إرسال فيدرر وإعادة المباراة إلى نقطة البداية في المجموعة الثانية، إلا أني أضعتها جميعاً بسبب الإرسال الساحق لفيدرر، الذي قاده للعودة في كل مرة وإنقاذ الموقف.

وأشاد اللاعب الصربي بالأداء، الذي ظهر عليه فيدرر خلال المباراة، واعترف أنه يستحق الفوز بفضل إرسالاته الساحقة، التي كانت السلاح الأفضل في مثل هذه الأنواع من الأرضيات السريعة المماثلة لأرضية استاد دبي.

مباراة جيدة

عبر ديوكوفيتش عن رضاه لما قدمه في المباراة، وقال: «قدمت مباراة جيدة بصورة عامة، لكن فيدرر لم يرتكب الكثير من الأخطاء، وكان الأفضل في المباراة، وكان فوزه منطقياً، وأهنئه باللقب السابع».

الجناحي: 6 مباريات سنوياً لن تصنع بطل تنس

أكد لاعب منتخبنا الوطني للتنس حمد الجناحي، أن الأداء الضعيف الذي ظهر عليه في بطولة دبي للتنس، التي اختتمت فعالياتها أول من أمس، كان بسبب عدم جاهزيته للمشاركة، مشيراً إلى أن خوضه 6 مباريات في السنة لا يمكن أن تصنع منه بطلاً، وقال: لم أتدرب منذ 5 أشهر، بحكم أني سافرت لإيرلندا للدراسة، ولم تكن الظروف هناك جيدة للتدريب، حتى إن الطقس كان بارداً جداً، ولم أجد الوقت المناسب للاستعداد للبطولة، ولبّيت الدعوة من أجل تمثيل الدولة، واستعادة «رتم» المباريات قبل المشاركة في كأس ديفيس بالبحرين، كنت أتوقع هذا الأداء المتواضع، للظروف التي واجهتها، وأعرف أن هناك فرقاً كبيراً بيني وبين اللاعبين المحترفين، وأن مستواي لن يتطور بلعب 6 مباريات في السنة، والحال أنهم يخوضون 6 مباريات في الأسبوع.

وكان الجناحي خرج من بطولة دبي للتنس من الدور التأهيلي، بعد خسارته من البريطاني جيمس وارد بمجموعتين دون رد بواقع 6-0 و6-0 في 32 دقيقة.

وطالب الجناحي بضرورة تحسين ظروفه الحالية للارتقاء بمستواه ودخول جدول التصنيف العالمي للاعبين المحترفين، مؤكداً قدرته على تحقيق أفضل النتائج للدولة في البطولات الكبرى، بشرط توفير مدرب لياقة وملعب تدريبات، باعتبار أن ملعب الاتحاد لا يمكن استغلاله أكثر من ساعتين يومياً، والحال أنه يحتاج ملعباً للتدرب عليه لمدة 3 ساعات في الصباح ومثلها في الحصة المسائية، داعياً إلى تكثيف البطولات على الصعيد المحلي، وتوفير كافة التسهيلات له للمشاركة في البطولات بالخارج.دبي- البيان الرياضي

ثامر أصغر حكم تنس إماراتي

سجلت منافسات «تنس دبي» التي اختتمت مساء أول من أمس، في نسختها الـ 23 للرجال، وجوداً مؤثراً للتحكيم الإماراتي، مع بزوغ نجم الموهبة ثامر علي «16 عاماً»، الذي يعتبر أصغر حكم خط على مستوى الدولة بتاريخ البطولة.

وينحدر ثامر لاعب نادي النصر من عائلة تعشق التنس وتحترفها، فهو ابن الدكتور مجدي علي الحكم الدولي الأسبق والعضو الحالي في اللجنة المنظمة العليا لبطولات «سوق دبي الحرة» لتنس السيدات والرجال.دبي - البيان الرياضي

طباعة Email